الأربعاء، 25 أبريل، 2012

لماذا لا تنتخب أبو الفتوح



عن الشخصية

نتحدث في هذا الجزء عن الطبيب عبد المنعم أبو الفتوح المرشح الرئاسي وتاريخه وهل يستحق حقا ان يصلح رئيسا لدولة بحجم مصر
في البداية نصحح معلومة هو أن عبد المنعم أبو الفتوح هو خريج كلية طب القصر العيني دفعة 1976 وكان ترتيبه العشرين على دفعته الا انه لم  يحصل علي شهادة دكتوراة الفلسفة التي تعنيها كلمة " دكتور " والحقيقة انه لم يحصل علي اي دراسه عليا في مجال عمله واقصي ما حصل عليه هو ماجستير من كلية التجارة جامعة حلوان .
بدأ أبو الفتوح حياته السياسية جزءا ومؤسسا لنواة الجماعة الاسلامية (صاحبة اليد في اعمال القتل والتدمير بأسم الدين فيما بعد والاسلام منهم برئ )
ومتأثرا بأفكار بأبي الأعلى المودودي – كما ذكر في مذكراته – وساهم بدور رئيسي في بناء حركة الجماعة الاسلامية  ويحدثنا في مذكراته عن محاولاته التصادمية مع الشيوعيين والناصريين التي وصلت كما يقول لدرجة العراك بالايدي كذلك محاولات الترهيب لمنع الحفلات الفنية "التي اسماها ماجنة " بل وكيف في انتخابات اتحاد الطلبة دفع باحد زملاءه للترشح للجنة الفنية للتخلص من المجن والفجور .
يتحدث عن السادات وكيف  كان ذكيا وكيف اطلق الحريات بلا قيود طوال فترة السبعينات ثم يتحول الي ما اسماه مناظرة مع السادات ثم المحاولة الطفولية التي يحول فيها ان ما قاله له قيمه او ذو وزن , فيصف كلماته بالقاسية وان ربما تأثر السادات بها صحيا !! رغم ان السادات لم ينفعل سوي ان غر ساذج كأبو الفتوح يصفه بقبول النفاق وانه يقبل ان يكون محاطا بالمنافقين  وكأن ذلك لا يستحق الغضب , وربما ان عقله الصغير لا يجعله يعي انه اذا كان السادات يقبل حقا النفاق ما كان دخل وشارك في الندوة بكل اريحية واذكره بحمدين الصباحي الذي تحدث هو الاخر مع السادات وتناقش معه بهدوء  المضحك انه لم يفهم معني كلام السادات بان يقف مكانه " يقف عند حده " وتصور انه يقصد الوقوف المكاني واخذ يردد كالفرخ المبلول " انا واقف مكاني اهو " والمضحك ايضا عقد الاضطهاد من طراز "لم يتعرض لي أحد ولم أستدع من أي جهاز أمني، اللهم إلا محاولات غير مباشرة من بعض الشخصيات لكي أعتذر للرئيس، منها ما فعله د.صوفي أبو طالب الذي كان رئيسا للجامعة، فقد فوجئت به بعدها يسألني عن رأيي في زيارة للرئيس السادات.فسألته: ماذا أفعل في تلك الزيارة؟  فرد قائلا: لكي تقول للريّس ما عندك.وقد أدركت هدفه من هذه الزيارة وهو أن أظهر أمام الإعلام أنني ذهبت للاعتذار للسيد الرئيس... فقلت له: سوف أفكر في ذلك ثم أتخذ قرارًا... وأراد هو أن ينتزع مني موافقة فورية على هذه الزيارة، ولكنني اعتذرت أخيرًا بطريقة مهذبة، ولم أوافق عليها." 
لم يتعرض لأي مضايقة امنية ولا اي تمييز في التعامل من قبل ادراة الجامعة  ولا اي شئ علي الاطلاق ورغم ذلك يقول ان السادات تأثر بذلك صحيا !! هي لمحة تقربنا من التكوين النفسي للشخصية التي نحن بصددها ونشأتها .
ينتقل بعدها ان في تلك الفترة التاريخية كان مبدأ العنف لديه مقبولا , والاختلاف فقط في الوقت والملائمة علي حد تعبيره وكيف انه  بذلك استن سنة السؤء باستخدام العنف ضد المخالفيين الامر الذي تطور فيما بعد الي جماعات القتل والارهاب "وأذكر أنني زرت السعودية بصفتي ممثلا للجماعة الإسلامية في مصر، وكان العلماء هناك يرحبون بنا كثيرا ويحسنون استقبالنا ويعتبروننا امتدادًا لهم هنا في مصر.
 في هذه الاثناء كنّا- مثلا- نؤمن بجواز استخدام العنف بل وجوبه في بعض الأحيان من أجل نشر دعوتنا وإقامة فكرتنا، وكان العنف بالنسبة إلينا مبررا بل وشرعيا، وكان الخلاف بيننا في توقيته ومدى استكمال عدته فحسب. كانت الفكرة المسيطرة على مجموعتنا نحن ألا نستخدم القوة الآن، وإنما نُعدُّ أنفسنا لاستخدامها حين تقوى شوكتنا ونصبح قادرين على القضاء على هذا النظام الممسك بالحكم. ولكن الفرق بيننا وبين من مارسوا العنف وأطلقوا على أنفسهم اسم (جماعة الجهاد) أنهم تعجلوا الأمور، ونفذوا ما اعتقدوه بسرعة ودون حسابات دقيقة!!"


حدثنا أبو الفتوح في مذكراته كيف كان لبنة في بناء جماعة كانت هي أساس اعمال القتل والارهاب والاجرام بأسم الاسلام -والاسلام منهم براء- ثم يحدثنا كيف انه تركهم وانضم الي الاخوان واعطي البيعة لمرشدها  والذي -والي الأن- لم يعلن نزع البيعه التى فى عنقه  للمرشد بالطاعة في المنشط والمكره , بل وفي اكثر من مرة يعلن فخره بانتماءه لجماعة الاخوان ويرفض الرد علي هذا السؤال وعن كيف انه لم يترك الاخوان لكنه فصل اداريا وكلنا نعلم ان الجماعة هي فكر الي جانب التنظيم فهل مازال يحمل فكر الاخوان ومازال في عنقه بيعته للمرشد ... مجرد سؤال .
المضحك في مذكراته عن ايران وثورتها كيف يصفها بالثورة الطائفية التي اسست لدولة صفوية جديدة وكيف ان حماسهم قل لها عندما رأي نتائجها ثم يحدثنا في برنامجه الانتخابي عن التعاون مع هذه الدولة المتقدمة !!!! 
حدثنا في مذكراته عن علاقته بأفغانستان والحرب ضد السوفيت وذكر في مذكراته ان دور الاخوان فيها بالدعم المادي فقط والجيد هنا اعترافه بالدعم الامريكي لمن أسماهم جهاديين العرب والتي كانت تدربهم معسكرات السي اي ايه , لكني هنا اذكره بسفره ليكون وسطهم واذكره ايضا ببرهان الدين ربّاني الذي قال انه حلقة الاتصال بين الاخوان والمجاهدين والذي ظهر بجواره في احدي الفيديوهات -والذي تم اغتياله لقيامه بالوساطة بين القوات الامريكية وطالبان لاحقا-  وهنا اسأل هل الفكرة الدموية التي جمعته بالقتلة والمجرمين باسم الدين ما زالت بداخله , في بداية حياته تأثر بالمودودي فالحركات الجهادية في افغانستان ثم  في احدي مؤتمراته الرئاسية كيف رأينا افتخاره  بسيد قطب وافكاره هل حقا تغيرت افكارك من التطرف الي الاعتدال كما تدعي  ام هي التقية الاخوانية المعتادة  خاصة وانت معجب بالتجربة الايرانية وتريد ان تزيد تعاون مصر معها وواصفا ايها بالدولة الجنوبية المتقدمة !!! ... مجرد سؤال 
http://www.youtube.com/watch?v=oKK7wCbD6GE&feature=youtu.be


واحب هنا ان اوجه للمرشح الرئاسي عبد المنعم أبو الفتوح عدة اسئلة فهل أجد اجابة يا تري ؟


* قلت سابقا انه لو ترشح محمد سليم العوا للانتخابات الرئاسية ستنسحب وهذا لم يحدث بل ويستغل الاخوان ومرشدها في التدليل علي صواب قرارهم في فصلك بهذه الواقعة فهل كانت نظرتك للعوا خاطئة ؟ (ومن ذلك نري نموذجا لقدرتك علي الحكم علي الاشخاص واختيارهم )
https://www.facebook.com/FJParty.Official/posts/386670131353452

* قلت في 9 فبراير ان كل من اللواء عمر سليمان والفريق أحمد شفيق شخصيات وطنية وان اي منهما يصلح  لقيادة المرحلة الانتقالية فلماذا غيرت رأيك وهل لانهم خصومك السياسين تتهمهم اتهامات باطلة وغير حقيقة , هل يعتبر هذا من شرف الخصومة ؟
http://www.youtube.com/watch?v=LYe0MSM8RtE


* مارأيك في تحول المجاهدين الي تنظيم القاعده ؟ وهل يمكن ان تطلعنا علي الميزانيات التي انفقها الاخوان هناك ؟ وكيف تهاجم الولايات المتحده وكنت مشاركا في (جهاد افغانستان) و تم برعايتها؟ هنا انت في بيشاور ‎http://youtu.be/oKK7wCbD6GE‏
مارايك في فكر سيد قطب وقد تربيت عليه وماهو مشروعك النقدي لافكاره وكان يُكفر المجتمع.لم تعلن موقفا  سوي الاعتزاز بقطب ووصفه بالشهيد في كل حوار لك .


*لم نرك في اي مناسبة دينية لتقديم التهنئة للاخوة الاقباط واخرها في عيد القيامة فهل سيكون هذا مؤشرا علي العلاقة المستقبلية بابناء الوطن وتميزيا علي اساس الدين ؟


* في تصريحات له تحدث عن الاموال القادمة من الخليج لدعم بعض المرشحين , فان كان يملك علومات موثقة فالاحري به تقديمها للنيابة العامة او للجنة الانتخابات وان كان كلاما للاستهلاك الاعلامي فاقرب للابتزاز والتشهير ام ان مصدر معلوماتك هي خبرتك الطويلة مع الاموال المهربة الي جماعة الاخوان من مصادر غير مشروعة وغسيل الاموال لدعم الاهداف السرية للجماعة .


* طوال فترة تواجدك في جماعة الاخوان وعضوا في مكتب الارشاد شهدت العديد من التفاهمات بين الجماعة والامن بل ولقاءات الجماعة مع المخابرات العامة ولم نجد منك اعتراضا هل يعني ذلك اتفاقك معها , كذلك كنت شاهدا علي الاموال التي تأتي الي الجماعة من الخارج بأساليب مخالفة للقانون وعمليات غسيل الاموال لكنك لم تعلق علي هذا الامر حتي وان خارج الجماعة ولم نري منك تصورا لوضع جماعة الاخوان المسلمين ووضعها القانوني والخلط بين السياسة والدين هل يعني ذلك رضاك عن هذا الوضع 




*طوال فترة وجودك في مكتب الارشاد لم نجد لك موقفا بخصوص الاخوان التي فصلتهم الجماعة وحاربتهم في اقواتهم وشوهت سمعتهم علي سبيل المثال لا الحصر: الدكتور إبراهيم الزعفراني والمهندس أبو العلا ماضي  مختار نوح وهيثم أبو خليل و ثروت الخرباوي والدكتور علي عبد الحفيظ  وأنور الهواري ، والسيد أبو داوود ، وعبد الجليل الشرنوبي، وأحمد هريدي ، ومحمد بركة. بل وكيف نري عقاب الجماعة باستبعادهم وتشويه صورتهم و محاربتهم هم واسرهم بينما تترشح ابنتك في نقابة طب الاسنان ضمن قائمة الاخوان , هل حقا خروجك من الاخوان حقيقيا ام صوريا  ؟


*قلت انك سوف تؤسس حزبا اسمه النهضه (يحضرني هنا حزب النهضة الاخواني في تونس ويحضرني ايضا مشروع الشاطر ومن بعد الاستبن مرسي ) لماذا لم تفعل وهل تسرعت في التصريح ام تراجعت عنه ؟


* كيف لم تتمكن من اصلاح احوال الاطباء نقابيا وتريد ان تصبح رئيسا؟ماذا انجزت نقابيا غير الفوز بالمقعد؟ 


*ماهو مصير تبرعات المسلمين التي تلقاها اتحاد الاطباء العرب ولماذا لاتكشف ميزانيتها للراي العام  لنعرف فيما انفقت وعلي من وكيف وعلاقه الاخوان بها .


* كنت عضوا في مكتب الارشاد عندما افتي هذا المكتب باهدار دم المفكر المصري فرج فودة ولم نسمع منك كلمة للتنديد بهذا الامر وهل سنري سياسة الدم ضد من يخالفوك فكريا تحت شعار التكفير .


* لم نسمع منك اعتراضا وانت عضوا في مكتب الارشاد بعد مقولة مرشد الجماعة مهدي عاكف " طظ في مصر وأبو مصر " يبدو انك متفق معه في ذلك !!


*في الفيديو الشهير لك وانت تقول انك ستعترف باسرائيل في تسجيل  واضح " مع التحفظ علي مستوي لغتك الانجليزية رغم كونك طبيب " ثم تطل علينا بتصريحات عكاشية من طراز مفبرك وفوتوشوب !! وتكذب بهذه الاريحية فهل سيكون الكذب الذي اعتادته في الجماعة وما بعدها وسيلتك في الهروب من عواقب افعالك .
http://www.youtube.com/watch?v=gu48M2mrbaE


* في تصريح لك "»: فضلت الترشح بعيدًا عن «الإخوان» لاعتبارات سياسية ولم أنشق عنها | المصري اليوم، أخبار اليوم من مصر - http://t.co/g4Ysx3a8 "
هل يعني ذلك ان بيعتك للمرشد ما زالت قائمة وهل ستتبع المرشد اذا اصبحت رئيسا للجمهورية .


*تحدثت قبلا عن حالتك الصحية بأنك لا تعاني الا من السكر والضغط وكذبت كل ما نشر بخصوص حالتك الصحية ورغم ذلك لم تحدثنا عن مرضك التنفسي وحاجتك الي جهاز تنفس صناعي 
 "ويعاني د. أبو الفتوح من قصورٍ في مركز التنفس بالمخ Central Apnea، ويعيش منذ فترة على جهاز تنفسٍ صناعي، ويحتاج إلى درجة حرارة ملائمة ونسبة رطوبة مناسبة، 
حالته الصحية تستلزم رعايةً طبيةً ومناخيةً معينةً؛ للحفاظ على صحته والصيانة الدورية لجهاز التنفس الصناعي الذي يستخدمه.
أن أبو الفتوح يقوم بفحوصات طبية دورية سنويا فى شهر يوليو للوقوف على حالته الصحية"
لماذا لا تتحدث بشفافية بخصوص حالتك الصحية وتاريخك المرضي ولماذا الكذب والاصرار عليه ؟


http://www.ikhwanonline.com/new/Article.aspx?ArtID=56623&SecID=0
http://www.ems.org.eg/akhpar_hama/1-12-7.htm
http://www.masress.com/youm7/120033 
*من مقال الكاتب نيوتن "فى لقائك مع غرفة التجارة الأمريكية المصرية قلت إنك تؤيد تحويل النظم البنكية إلى «إسلامية». مرة أخرى أنت تخاطب الأصوات الدينية حتى وأنت بين عتاة مؤيدى اقتصاد السوق. إذن، هى استراتيجية لن تحيد عنها. لها ثمن كما قلت لك. لكن ماذا تعنى بـ«المصرفية الإسلامية». هل تعرف أنه رغم كل الدعاية الدولية حول هذا النوع من العمل المصرفى إلا أنه لا يمثل أكثر من ١٪ من حركة التعاملات عالميا؟ هل أنت بهذا تشكك فى دينية النشاط المصرفى العادى؟ هل أنت من أولئك الذين يستغلون عدم معرفة الناس بالاقتصاد ويتحدثون عن أن الفوائد ربا؟؟لا يمكننى أن أؤيد أى نشاط اقتصادى ربوى. أنا ضد الربا الذى هو استغلال، ونوع من العبودية الاقتصادية والارتهان المالى. فقط أفرق بين ما يعنيه الربا فى العصور السابقة وما تعنيه الفائدة التى هى مقابل التضخم. أظنك تدرى طبعا ما هو الفرق. أعتقد أنك تستوعب أن الاقتصاد كعلم لم يكن قد نشأ حين كنا نتحدث عن الربا فى صدارة الإسلام. لعلك طبعا تذكّر من تتحدث إليهم عن المصرفية الإسلامية أنه نظام بنكى يجعل من البنك شريكا للمستثمر بحيث يضمن الحصول على أرباحه مقدما. كما لو أنه لا توجد أى عملية تجارية تخسر أبدا، وأن «المرابحة» ليس فيها «مخاسرة»!!!لقد قلت فى الغرفة الأمريكية - المصرية إنك سوف تطبق هذا بالتدريج. كلمة «بالتدريج» هذه تثير قلقى وتجعلنى أتحسس أسلحة التوتر. معناها أن لديك هدفاً تريد تحقيقه وتقنع به الآخرين ولكنك تطمئنهم بها.ما هو إيقاع هذا «التدريج». كيف سوف تتحكم فيه؟. هل سوف يكون على مدى سنوات أم أشهر؟ أليست تلك زئبقية تعنى أنك لا تريد أن تلتزم معنا بكلام واضح كناخبين، ثم - هذا هو الأهم - ما هو العائد الذى سوف يتحقق للمجتمع إذا حولت نظام المصارف إلى ما يعرف باسم «البنوك الإسلامية»؟. أين ستضع هذه البنوك أموالها؟ هل ستتوقف عن التعامل مع البنوك الغربية؟ أم أنها سوف تعامل الخارج بوجه عادى وتعامل الداخل بوجه إسلامى؟ ألن يكون هذا خداعا ونفاقاً اقتصادياً وسياسياً؟"

 قررت أن أكتب مجموعة من الرسائل لأهم المرشحين فى الانتخابات الرئاسية. اخترت أن أبدأ بك. لا يوجد سبب بعينه، لأن تكون البداية معك. قد تكون مرشحاً مهماً، وقد تقول الحسابات إنك لست أكثرهم أهمية. ما أعرفه هو أنك رقم فى الانتخابات لاشك فى ذلك حتى لو كانت استطلاعات الرأى تظهر أن حظوظك ليست قوية. لا يمكن أن أتجاهل أنك دفعت جماعة الإخوان لأن تناقض نفسها وترتكب حماقة تاريخية وتقدم مرشحاً للانتخابات الرئاسية.. يصفك بعض المعلقين بأنك مرشح ليبرالى.. اسمح لى أنت لم تثبت ليبراليتك هذه بعد. الفراق الذى تم اصطناعه بينك وبين الجماعة العريقة نتج عن أسباب شخصية وتعارض مصالح. حتى نهاية الربع الأول من العام الماضى كنت قيادياً مرموقاً فى الجماعة له دوره وتكليفاته ومهمته. إن خروجك من الجماعة لا يعنى بالنسبة لى أنك بعيد عن مشروعها. يثبت ذلك خطابك المتناقض وتصريحاتك المتضاربة. أفسر هذا التخبط بأن سببه يعود إلى أنك تعلن كلماتك وفق قياسات الحسابات الانتخابية تروح وتجىء!!بعد أن انهار الموقف القانونى للمرشح حازم صلاح أبوإسماعيل تبين لى أنك تبنيت نفس التوجهات الدعائية التى كان يعمل بها، فقط أنت أخضعت نفسك لتهذيب أفلتك من عشوائيته، يلفت نظرى أنك تدعى تبنى الخطاب الثورى، فى حين أنك تستهدف الصوت المتعاطف مع التيار الدينى. لقد قلت إن جماعة الإخوان سوف تصوت لك وبمن فى ذلك المرشد محمد بديع. تقديرى أنك وجه غير معلن للجماعة ولو لم يتم الاتفاق الرسمى على ذلك.لقد تميزت بأن أعلنت برنامجك قبل جميع المرشحين. المرشح عمرو موسى كان قد كشف عن بعض أفكاره. أسبقية الإعلان من جانبك لا تعنى أنك تتمتع بميزة إضافية. أرجو أن تعذرنى حين أقول إنى لم أجد فيه ما يستحق النقاش. لاسيما فى عشوائيته الاقتصادية. إن من يكتب لك هذا سبق له أن أدار عديداً من الشركات الكبرى فى مجالات مختلفة وعلى مستوى العالم وهالنى أن ما جاء فى كلامك لا يليق بمرشح لرئاسة مصر.ليس هذا هو المهم. الأهم عضوياً بالنسبة لك، وباعتبارك مرشحا ملتحياً تريد الصوت المتعاطف مع التيار الدينى، هو أن أعرف ما هو الفرق بينك وبين المرشح الإخوانى (الصريح) خيرت الشاطر. إن الشكل الخارجى لا يكفى وحده للتفرقة بينكما. كما أن نفس السؤال موجه إلى المرشح خيرت الشاطر نفسه حين أقارنه بك. لو كان المرشح حازم أبوإسماعيل بقى فى الانتخابات لكنت قد سألته نفس السؤال.نقطة إضافية، أرجو أن تسمح لى بها: لست مقتنعاً بالخبرات التى تتسلح بها لكى تؤهلك أن تصبح رئيسا لمصر. المرشح خيرت الشاطر مثلا أدار التنظيم الإخوانى وأنت لم تفعل. لديه مجموعة من الشركات وأنت بلا خبرة سابقة. أنت يا سيدى تملك نية طيبة ولكن النوايا وحدها لا تكفى. فى مقابل ذلك فإن مرشحى المعسكر الآخر لديهم خبرات كثيرة بغض النظر عن ملاحظاتى عليهم جميعاً.لقد لاحظت فى خطابك السياسى (لغة نجادية). ألاحظها على كل حال فى خطابات أغلب المرشحين عن التيار الدينى. فى نهاية الأمر فإن أحمدى نجاد هو ابن حالة ثورية إيرانية متكاملة لم تنشأ من فراغ ولم ينشأ هو فيها من الفراغ. إن لغة نجاد لها جذور وامتدادات فى مجتمعها. تُقبل وتناقش فى سياقها حتى لو اختلفت معها. لكن حين تتبنى أنت الخطاب النجادى فإن هذا يعنى تقليداً سياسياً لا يعبر عن منهج بقدر ما يشير إلى محاكاة. فهل أجد لديك تفسيرا أو ما يدفعنى لأن أبدل قناعاتى؟!ختاماً، ليست تلك سوى ملاحظات عابرة. أتقدم بها إليك يا حضرة المرشح، على سبيل النصح. ربما أضافت إليك قدرة لكى تعدل من مسارك وتسد ثغرات منهجك. أرجو أن تعتبرها مجرد مشورة ألقيت إليك فى الطريق العام. لست أهدف إلا إلى أن يستفيد المجتمع من تجربة ديمقراطية حرة ونزيهة ومثمرة.... مع الشكر.

نقاط اخري سألها الاستاذ محمود عرفات

http://ar.mideastyouth.com/?p=15263&cpage=1#comment-26729
1* عبد المنعم أبو الفتوح إبن لمدرسة الاخوان لمدة 40 سنة بكل ما تعنيه الكلمة من آراء و أفكار إخوانية مرفوضة و هو لم يدعي يوماً تغيير تلك الأفكار بل يكرر في كل مرة أنه إختلف معهم تنظيمياً فقط لرغبته في الترشح و رفضهم ففصلوه.

*2* عبد المنعم أبو الفتوح رجل قضى 40 سنة وسط تنظيم الاخوان أي ثلثي عمره و فجأة لرغبته في الكرسي القي بثلثي عمره وراء ظهره و ترك جماعته عبر فصله بعد تخييره بين الفصل و التراجع عن الترشح فهل شخص بهذا الموقف الصادم مؤتمن كرئيس للجمهورية؟؟؟!

*3* كل صلات أبو الفتوح و علاقاته و رفاقه و من يرتبط بهم إما إخوان أو لديهم عقلية الاخوان بحكم قضاء 40 سنة وسط الجماعة و منظومته المقربة و الافراد الذين يعتمد عليهم لذا فهو إخواني بحكم النقطة (1) و هذه النقطة فالسؤال هل تريد أنت إنتخاب إخواني للحكم علماً بأنه لم يستقل بل فُصل بالقوة  لم يترك الجماعة من طرفه؟؟!

*4* لمن يقول أن أبو الفتوح معارض لرؤى الاخوان أقول كيف يمكن لرجل ترقى في الاخوان التي لا يترقى فيها الا من يلتزم بالسمع و الطاعة المطلقة أن يكون مختلف معهم؟؟ .. ألا تدركون أن الانشقاقات طوال الوقت من الثلاثينيات الى 2011 مستمرة و أبو الفتوح صامت من 1970 الى 2011؟ .. لو كان يخالفهم فلم بقى و حصل على دعمهم في كل وقت؟؟ .. تلك الرؤية التي دعمها من 1970 الى 2011 لم يتركها بل انه يقول بتركه التنظيم ليجنبه الحرج و في اوقات اخرى يقول أنه لم يترك الجماعة أصلاً و الثابت أن الجماعة هي التي تركته بالفصل و هو لم يتخل عنها !!!!

*5* تنبية أخير أقوله: يا من يؤيد أبو الفتوح بإعتباره ثوري .. أبو الفتوح عاصر رفض الاخوان ل25 يناير و صمت و عاصر تصرفاتهم حتى يونيو 2011 دون اعتراض بكل ما فيها من نفاق للمجلس و عداء للمتظاهرين المحتجين و التخلي عنهم لكن تركهم فقط لرغبته في الترشحبكل أسف شعبنا الكريم أثبت أنه يهلل للرائجة و يصفق بحماس للصوت العالي فموقف الشارع الثوري من أبو الفتوح نسخة من موقفه من عصام شرف ، نفس الاساليب التي استخدمها عصام شرف استخدمها أبو الفتوح ، نفس رد الفعل في الحالتين ، نفس الأخطاء تتكرر ، إن من يتجاهل تاريخ 40 سنة لأبو الفتوح فكريا  تنظيمياً و يتجاهل أنه ترك الاخوان بقرار من الاخوان بفصله و ليس بإستقالة


* ماذا كان موقفك من الاستعراض العسكري لطلاب الاخوان في الازهر وتلميحا الي وجود التنظيم السري العسكري في جماعة الاخوان ويرتدون زي مليشيات ومكتوب عليها صامدون ويقومون بتأدية حركات قتالية http://t.co/grGWabtv , كان الموقف انك قلت ان الموقف منقول بغير امانة وانه ليس استعراضا للقوة وانه مرجد شباب يلعب الرياضة !!  ويعلل موضوع انهم ملثمين ويحطمون البوابات بانهم يكملون " الاسكتش " ويقول انه يشرف كل مصري ان يكون من الاخوان المسلمين الذي يتحدث عنه وان مصير المصريين الانضمام في النهاية الي الجماعة !!




عن البرنامج الانتخابي 

يتميز البرنامج الانتخابي للطبيب / عبد المنعم أبو الفتوح  بمزيج  مميز من السطحية والتناقضات وكثير من الاخطاء الفجة التي تخالف ابسط المفاهيم العلمية  او حتي قواعد العقل أو المنطق 
يتميز البرنامج ايضا بالديباجة اللغوية العجيبة التي  تتسم  بعدم الوضوح واقرب الي موضوع تعبير في امتحان للغة العربية , الي جانب اختراع العديد من المصطلحات العجيبة التي لا اصل لها وتتسم بالسذاجة والتي بتصور كاتبها انه اذا ابتكر مصطلحات عجيبة سيبدو البرنامج عميقا  .
يبدأ البرنامج بالاسم وشعار البرنامج " مصر القوية " التي اعلن عنه من نفس المكان الذي بدأ فيه مبارك حملته في 2005 بل ومقتبسا لون الحملة من رمز حملة ايمن نور (اللون البرتقالي في 2005 )  وصورة له ينظر للكاميرا وامامه الاوارق وممسكا بقلم  (نفس صورة حملة مبارك 2005 )  . لكن المضحك ان نجد ان شعار البرنامج هو الاخر مقتبسا من شعار حملة ساركوزي "فرنسا القوية france forte "  لينضم الي اخوته من الاقتباسات , وليدل علي ضعف قدرات حملته في الابتكار وليس لديهم حتي القدرة علي الرد علي الاسئلة المشروعة فعند سؤال على البهنساوى - المستشار الإعلامى للسيد عبد المنعم أبو الفتوح فلم يكن الرد سوي " اقروا البرنامج " ثم الهروب بعمل بلوك علي حساب تويتر الامر الذي تكرر ليس معي فقط بل العديد من الاشخاص مما يدل علي طبيعة فريق العمل التابع للمرشح وعلي اي حال لكم الحكم .


يبدأ البرنامج بالمقدمة ويذكر فيه  قواعد ومبادئ ومكونات للدولة المصرية وهو كلام عام مكرر ومعتاد  في كل البرامج  , المهم هنا هو محاور البرنامج الانتخابي الذي يعبر عن رؤية المرشح وقدرته علي فهم مشاكل الدولة المصرية ورؤيته علي الحل .
المشكلة المتكررة في البرنامج عدم وضوح اي ملامح لاليات الحل المقترحة للمشكلات التي يدعي البرنامج انه سيحلها فيعطينا امثلة لمقترحات وليس حلولا كما يفترض ببرنامج انتخابي ليتحول الي موضوع تعبير انشائي  واليكم بعض الامثلة:


* يذكر البرنامج انه سيقوم باعفاء الجمعيات الخيرية  من الضرائب مع خصم قيمة التبرعات من  الافراد والشركات والهيئات من الضرائب الفردية والتجارية  ومثل  هذا المقترح رائع بالفعل وله فائدة ضخمة ان قام بتنفيذه  لكن ...
لا يعلم  السيد عبد المنعم أبو الفتوح ان الجمعيات الخيرية بالفعل معفاه من الضرائب ورسوم الدمغة ورسوم جميع العقود والتوكيلات كذلك الإعفاء من الضرائب الجمركية ورسوم الإستيراد الي جانب اعفاء العقارات المملوكة للجمعية من جميع الضرائب العقارية وتعتبر التبرعات المدفوعة للحكومة ووحدات الإدارة المحلية من جانب الشركات والمؤسسات تعد من المصروفات واجبة الخصم من الحساب الضريبي. بينما التبرعات التي تقوم بها الشركات للمؤسسات والجمعيات الخيرية تحصل علي إعفاء ضريبي !!!!!


* يتحدث البرنامج عن تحويل مصر من بلد ريعي الي بلد منتج يعتمد علي صناعات نحقق من خلالها ميزة تنافسية لكنه لا يذكر ما هي هذه الصناعات ولا كيفية تمويلها  او دعمها لكن مجرد كلام انشائي كالمعتاد.


* يتحدث عن التعاون بين القطاع الخاص (كبير , متوسط , صغير ) والدولة في التخطيط دون ذكر او توضيح أليه التعاون  هل سيكون علي نطاق اقليمي ام علي مستوي الدولة وكيفية تمثيل  افرع القطاع الخاص (كبير متوسط صغير ) للتعاون مع الدولة وغيرها الكثير .


* يكرر نفس الخطأ السابق مستمرا في مسلسل الكلام الانشائي الذي لا يسمن ولا يغني من جوع فيقول 
"استخدام السياسة المالية بشكل يشجع الاستثمار في القطاعات المنتجة والتي تدعم التشغيل  او ذات الميزة التنافسية"
لكنه لا يقول لنا ما هي هذه السياسة !! وما هي ملامحها او حتي أليات تنفيذها او يقول لنا اي شئ علي الاطلاق !! 


* يقول انه سوف " يخفض مستويات الدين العام الي نصف معدلاته الحالية ويتم ذلك من خلال الاصلاحات المالية والهيكلية لمنظومة عمل المالية العامة في ظل اطار من الشفافية والافصاح "
لكنه لا يفصح لنا ما هي هذه الاصلاحات او عمليات الهيكلة  وكيف سيقوم بسداد هذا النصف من الدين العام او توفير الموارد اللازمة لذلك ربما يترك ذلك لخيالنا !!  (او عاملها مفاجأة !!)
ومن مقال مميز للاستاذ محمد فريد يضع لنا 10 أسباب اقتصادية لعدم تأييد أبو الفتوحhttp://ar.mideastyouth.com/?p=15818
1-يقول أبو الفتوح ان مسؤلية السلطة هي حماية الاقتصاد و ان الثروة ملك لافراد الوطن جميعا , وهو طرح غريب بعض الشئ فاولا لا نعرف مالمقصود بالحماية هل هي وضع حواجز ضريبية او جمركية على استيراد سلع معينة او حظر استيراد او تصدير سلع اخرى و الامر الاخر هو اي سلطة فالرئيس هو على راس السلطة التنفيذية و اعتقد انه على طول خط البرنامج هناك خلط بين السلطات ففي مواضع كثيرة يقول ابو الفتوح تغيير القوانين بل في بداية برنامجه يرى ان من واجبات الرئيس قيادة المجتمع لاقرار الدستور , فهناك على طول البرنامج خلط واضح بين السلطات الثلاث خاصة التشريعية و التنفيذية و احيانا القضائية , الامر الاخير ان الثروة هي ملك لاصحابها فالأصل هو الملكيات الخاصة و ليست الملكات المشاعية ولا يحق ابدا الأعتداء على الملكيات الخاصة او انتزاعها لصالح مايسمى بحماية الأقتصاد او انتزاعها لتوزيع الثروة على ابناء الوطن جميعا و قد راينا شعارات مشابهة في الانظمة الشيوعية و الاشتراكية و التي اثبتت فشلها التام ولم تجلي سوى الشقاء و البؤس على مواطني هذه الدول

2-يرى ابو الفتوح ان القطاع الخاص غير قادر وحده على تحقيق الأنتعاش الأقتصادي المطلوب فهناك انشطة أقتصادية مناسبة له و للقطاع العام أنشطة أخرى تناسبه و الحقيقة انني لم اسمع ابدا بهذا الأمر فالعالم كله يقوم على ما يسمى بالقطاع الخاص فانشطة القطاع الخاص تبداء من اكشاك الجرائد و ماهو دون ذلك مرورا بانشاء و تشغبل محطات الطاقة النووية و حتى أعقد ومختبرات الابحاث و اكثرها تطورا , و بالنظر على سبيل المثال في مؤشرات التجارة الخارجية المصرية للعام 2010-2011 نجد ان القطاع الخاص يمثل قرابة 65% من حجم تلك التجارة يضاف اليها قرابة 10% هي نصيب القطاع الاستثماري.

3- لا يقتصر التخبط في برنامج ابو الفتوح في الخلط بين السلطات فحسب  بل يمتد كذلك الى الاقتصاد فيقول ابو الفتوح  مشاركة الدولة و القطاع الخاص ( الكبير و المتوسط و الصغير في التخطيط و توجيه الاستثمارات الجديدة  طبقا لخطة واضحة و ليس بناء على مصالح خاصة او احتكارات. فهو يخلط بين الاقتصاد المخطط او الموجه و بين اقتصاد السوق , المشكلة الكبيرة هنا هو عدم ادارك ان اساس الأقتصاد في العالم كله هو المصالح الخاصة  و الفردية  ولاشئ اخر سواها و في العالم اجمع الدول التي اعتمدت نظام التخطيط و الاقتصاد الموجه تلك التي فشلت في تحقيق اي نهضة لانها تغفل اهم عنصر في العملية الاقتصادية كلها و هي الفرد فاحتياجات الأفراد تختلف من شخص لأخر و التي يسعى لاشباعها  عن طريق الطلب و العرض خلق سوق نشط و فعال و ما دون ذلك يؤدي لفشل حتمي للمنظومة باكملها كما حدث في الاتحاد السوفيتي و دول الكتلة الشرقية.

4- يرى أبو الفتوح ان الحل لزيادة موارد الدولة هو اعادة الهيكلة لمنظومة الضرائب فهو يرى ان الحل هو في فرض الضرائب التصاعدية على الشركات و الافراد  فهل يعلم انه قبل التعديلات لقانون الضرائب في 2005 و 2010 كانت نسبة الضرائب على الشركات و الدخل تصل ل40% و كان حصيلة الدولة من الضرائب في العام 2004-2005 حوالي 76 مليار جنيه ووصلت بعد خفض الحد الأقصى للضراب ل20% ل114.5 مليار في العام 2006-2007 , فالعلاقة بين عوائدالضرائب و نسبتها تتبع ما يسمى بlaffer curve و هي ان العلاقة بين النسبة و العائد تظل  طردية حتى تصل لنقطة الأنقلاب بعدها تصبح العلاقة عكسية.

5- لا يكتفي أبو الفتوح باعادة هيكلة الضرائب بل يرىد فرض ضرائب على الأرباح الرأسمالية و خاصتا في التصرفات العقارية و البورصة مما يعني خروج المستثمرين من تلك القطاعات النامية و التي تساهم  في هرب المستثمرين منها و بطبيعة الحال التأثير سلبا على العديد من الصناعات و القطاعات المتعلقة بها كصناعات التشييد و الحديد و الأسمنت و غيرها من مئات الصناعات مما يعني ازدياد البطالة بصورة مباشرة

6-يجيب ابو الفتوح عن السؤال المطروح في النقطة الاولى عن معنى الحماية فيقول انه سيزيد من التعريفات الجمركية و ضريبة المبيعات على سلع الاستهلاك الترفي و كذلك مضاعفة الضرائب على التبغ و السجائر , وهو امر يدل على عدم معرفة ليس باساسيات الأقتصاد و السوق المصرية فحسب بل لالتزامات مصر الدولية فمصر مرتبطة بالعديد من التفاقات الدولية و الثنائية فيما يخص التعريفات الجمركية و لا يمكن لابو الفتوح الغائها او تعديلها من طرف واحد و للعلم فان كل تلك الاتفاقيات تصب مباشرتا في صالح مصر من الناحية الأخرى فرض ضرائب مبيعات على سلع معينة يعني مباشرتا ازدهار تجارة التهريب و السوق السوداء ولنأخد السجائر و التبغ كمثال فأبو الفتوح يرغب بمضاعفة الضرائب على السجائر و التبغ و التي بلغت بالفعل 74% في العام 2011 بعد ان كانت 35% مما كان له الاثر على ازدياد التهريب حتى اصبح هناك72 صنف سجائر مهربة مقارتا ب10 اصناف عام 2010باتت تمثل قرابة  20% من السجائر المتداولة في السوق مهربة كما كان له تاثير سلبي مباشر على حصيلة الضرائب من الشركات المنتجة للتبغ و السجائر فالشركة الشرقية للدخان انخفض تسديدها للضرائب المبيعات ب250 مليون جنيه شهريا فاصبحت تسدد 850 مليون جنيه بدلا من 1.1 مليار جنيه شهريا

7- يرى ابو الفتوح انه يجب خفض الدعم على المواد البترولية الموجه للشركات كثيفة الاستهلاك للطاقة و ذلك لانها تبيع منتجاتها بسعر السوق و تصدرها للخارج كذلك و في المقابل يتم توجيه فارق هذا الدعم للاستهلاك المنزلي , الحقيقة ان هذا ايضا يدل على عدم المام جيد بمشكلة دعم المواد البترولية , حيث يعاني هيكل الدعم من عدم اتساق فاعلى المواد البترولية استهلاكا و هو الغاز الطبيعي يمثل قرابة 43% من اجمالي استهلاك المواد البترولية فان الدولة تدعم المتر المكعب ب22 قرش حيث تكلفة المتر المكعب 46 قرش و يباع ب24 قرش بينما ياتي البوتجاز  بنسبة استهلاك قرابة 8% من اجمالي الاستهلاك و تدعمه الدولة الانبوبة ب33.6 جنيه  حيث تكلفة الانبوبة 36.16 جنيه و تباع للمستودعات ب2.5 جنيه و من ثم خفض الدعم عن الشركات كثيفة الأستهلاك لن يؤدي للنتيجة المرجوة بل سيكون له تاثير سلبي على الاستثمارات في تلك القطاعات لان الشركات ستكون امام اما رفع اسعار منتجاتها مما ينعكس على المستهلك النهائي او خفض انتاجها مما يعني انخفاض حصيلة الضرائب من تلك الشركات.

8-يريد ابو الفتوح اعادة النظر في اسعار الثروات المعدنية المصدرة للخارج , اولا اي مواد خام لها سعر عالمي او ما يعرف بسعر السوق ثانيا  ان ما يتم تصديره من الثروات المعدنية كالوقود و الزيوت المعدنية و منتجاتها بلغ 12.6 مليار دولار يقوم القطاع العام بتصدير معظمها86% و تكون بالسعر العالمي لتلك السلع

9- سيعمل ابو الفتوح على تقليل عجز الميزانية عن طريق تقليل الأنفاق في ” مشروعات الوجاهة السياسية” و ليس عن طريق تبني اجراءات تقشفية , الحقيقة انني لا اعرف مصطلح مشروعات الوجاهة السياسية و لا اجد له اي تعريف علمي ,  و من الناحية الأخرى لا يريد تبني ميزانية انكماشية او خذ اي اجراءات تقشفية و الحقيقة ان الحل الرئيسي لعجز الميزانية هو اتخاذ ميزانية تقشفية و تقليل المصروفات الحكومية مع تقليل حجم الجهاز الحكومي الذي وصل لحوالي 6 مليون موظف و كذلك عدم تثبيت اي موظفين جدد و خفض سن المعاش و غيرها من الاجراءات و ليس عدم الانفاق في مشاريع الوجاهة السياسية.

10- يريد ابو الفتوح جعل مصر مركز عالمي في التعاملات المالية الأسلامية , وهو امر شديد الخطورة أقتصاديا فالصكوك الأسلامية يتم خفض تصنيفها الأئتماني العالمي , و كذلك فتلك الاصول هي اصول مسمومة حيث يعتمد تمويل الأرهاب على التحويلات عبر شبكة من البنوك الاسلامية مما يجعلها دائما تحت المراقبة المالية الدولية و يتم خفض تصنيفها الائتماني في أطار تجفيف مصادر تمول الارهاب كذلك ان هناك تجربة  بريطانيا في هذا الامر حيث ارادت الحكومة ان تكون لندن مركز مالي عالمي للتعاملات المالية الاسلامية بالرغمم من صغر حجم السوق فحجم اصول البنوك الاسلامية لا يتعدى التريليون دولار ربعها يرتكز في الخليج وبالرغم من هذا  سمحت بانشاء البنوك الاسلامية و على راسها و اكبرها بنك بريطانيا الاسلامي ذو التمويل القطري و الذي لم يحقق اي ارباح  على مدار خمس سنوات متتالية مما اثر سلبا على الأقتصاد البريطاني ككل , فهل يريد أبو الفتوح  اخذنا لهذا الطريق؟!


* يتحدث أبو الفتوح عن ملكية 95 %من فلاحي مصر علي اقل من 4 افدنة وهذا غير صحيح فنجد ان 43% من حائزي الأرض الزراعية في مصر يمتلكون أقل من فدان و47% من الحائزين يمتلكون أكثر من فدان وأقل من 5 أفدنة و10% منهم يملكون أكثر من 10أفدنة واهمية هذه الملاحظة هو ضعف وقصور في البحث عن المعلومات الملعنة والمنشورة فكيف بكتابة برنامج رئاسي حتي. 


* يحدثنا عن ضعف التدريب في مجال الزراعة ولا يتحدث كيف سيحل ذلك لكنه يحدثنا عن تهجير الفلاحين وتوزيعهم عل المساحات الزراعية (وكأنهم عبيد ) ولا يتحدث دعم مهنة الفلاحة بنقابات تدافع عن حقوقهم او اساليب لرفع قدراتهم الانتاجية او تحديد العلاقة بين الفلاح ومالك الارض الزراعية وحماية حقوق الطرفين او افكاره بخصوص ميكنة العملية الزراعية وغيرها من الافكار والاقتراحات .


* يخترع لنا مصطلح " الامن الحيازي " ويصفه بأنه تطوير للحيازة الزراعية والتي شرحها بأنها " ربط تقديم الخدمات الزراعية بمن يقوم بالزراعة فعليا " ولا ادري ما علاقة وصول الدعم لمستحقيه بالامن لكنه استمرار لسلسلة اللعب بالالفاظ دون هدف واضح .


* لا يحدثنا عن كثير من القضايا المهمة والمشكلات التي تؤرق الفلاحين حقا وضمان حقوقهم كتنظيم العلاقة بين المالك وصاحب الارض كذلك اسلوب تطوير وميكنة العملية الزراعية او كيفية تحقيق الامن الغذائي  , مشاكل الري والصرف الزراعي او التصنيع الزراعي واساليبه المقترحة  لا يكلمنا عن مشاكل التصحر او صعوبات التوسع الزراعي  ونقص الموارد المائية  و يتناسي جانب مهم وهو الثروة الحيوانية والداجنة التي هي من الدعامات الاساسية للمجتمع الزراعي وكيفية تطويرها وحمايتها ودمجها في منظومة متكاملة  مع العمل الزراعي وغيرها الكثير من القضايا المحورية في قطاع الزراعة  .


* يطلق أبو الفتوح خلال برنامجه رؤية سطحية للاصلاح والبناء في مصر محولا برنامجه الي موضوع تعبير وليس برنامج رئاسي لدولة بحجم مصر فمثلا يتحدث في برنامجه الصناعي يطلق كلاما عاما من طراز " وضع سياسات جديدة للاستثمار للاستثمار الاجنبي تتيح تعظيم الاستفادة منه " لكنه لا يقول لنا ما هي هذه السياسات (يمكن عاملها لينا مفاجأة !!) ولا يذكر لنا كيف سيعمل علي جذب الاستثمار الاجنبي باي فكرة ما .


* لا يحدثنا أبو الفتوح في برنامجه عندما تكلم عن القطاع الصناعي عن مشاكل كثيرة تواجه القطاع مثل الامن الصناعي والعلاقة بين العامل وصاحب العمل  , وعن افكاره لتطوير القطاع الصناعي , لم يحدثنا عن رؤيته لتطوير الصناعات القائمة بالفعل او افكاره عن مشاريع نوعية تناسب وضع مصر او افكاره بخصوص مشكلات نقص الموارد اللازمة او الاستخدام الامثل للموارد المتاحة  , لم يحدثنا عن مشكلات الطاقة في القطاع الصناعي وسبل تطويرها وتوفيرالطاقة اللازمة للتوسع المتوقع , يتحدث البرنامج عن مشروعات جديدة مملوكة للدولة لكنه لا يحدثنا عن كيفية تطوير قطاعات صناعية كبيرة موجودة بالفعل وتعاني من العديد من المشكلات وغيرها الكثير الكثير !!


* يستمر البرنامج في اطلاق الكثير من الشعارات الحنجورية فيتحدث عن جعل مصر من ضمن أكبر 5 دول في العالم سياحيا خلال 5 سنوات (ولأن هذا يستحيل لاسباب لوجستية بحته  ) لكنه لا يذكر كيف سيفعل ذلك  وبرنامجه في مجال السياحة -احد الموارد الاساسية للدخل المصري – ضعيف جدا ولا يتحدث عن اي شئ بخصوص السياحة واساليب تطويرها او افكار جديدة ومبتكرة لتحقيق الهدف الذي وعد به , لم يحدثنا عن تطوير المتاحف  ولم يتحدث علي الاطلاق عن القطاع الفندقي وتطويره بكلما فيه وهو القطاع الرئيسي في الجانب السياحي ولم يحدثنا عن قطاع الطيران من مطارات شركات طيران واسعار الانتقال  مع الدول التي تمثل مصدر الحركة السياحية  لم يحدثنا عن اي شئ علي الاطلاق !!


* بعيدا عن ان البرنامج مجرد كلام انشائي عام ولا يصلح لبرنامج رئاسي الا انه يحتوي ايضا علي الكثير من المعلومات الخاطئة والمضحكة في نفس الوقت نري انه يعدنا بأن يجعل ميزانية التعليم 25 % من الموازنة العامة وهنا السؤال اين باقي بنود الميزانية موازنة ايراداتها٣٥٠مليار منهم١١٦اجور و١٢٠خدمة دين و١٢٢دعم  من أين سيأتي بهذه النسبة العجيبة وكيف سيعوض الفارق لباقي بنود الميزانية وهل اختيار هذه النسبة جاء بناء علي دراسة وتخطيط ام مجرد كلام اعلامي   بل يستمر في الارقام العجيبة بان يعد انه سيرفع نسبة اجور المعلمين الي 50% بينما هي في الواقع وحاليا تصل الي اكثر من 80% !!!! فواضح جدا  العبقرية المعملية الفذة في البرنامج وعبقرية من اعدوا البرنامج !!


* يطرح أبو الفتوح في بداية حديثه عن الصحة بأن يرفع ميزانية الصحة بتصل الي 15% من الموازنة العامة وبذلك يكون مخصصا للتعليم والصحة ما يقارب من نصف الموازنة العامة الامر الذي لا نري له اي مثيل في اي مكان في العالم وغير ممكن علي الاطلاق عمليا  فينسي باقي بنود الميزانية وكأنها غير موجودة (ومحدش هيراجع ورانا ! )


* تصورت ان يكون  برنامج الصحة للمرشح الرئاسي عبد المنعم أبو الفتوح واضحا وثريا خاصة انه طبيب (ورغم انه لم يحصل علي اي نوع من الدراسات العليا في المجال الطبي لا ماجستير او دكتوراه بل أقصي ما حصل عليه ماجستير ادارة ) الا انه يخلو من اي جديد مجرد كلام عام لم يحدثنا عن دور القطاع الخاص ووضعه في برنامجه وما يتعلق بمستشفيات القطاع الخاص  , لم يحدثنا علي القطاع الطبي المعاون ( قطاع التمريض ) ولم يحدثنا علي اليات تطويره ورفع كفاءته  , لم يحدثنا عن افكاره بخصوص الامراض المتوطنة  وغيرها الكثير من الافكار المتعلقة بالقطاع الصحي  مجرد كلام عام من طراز " سياسة واسلوب يحقق كذا  " لكنه لا يفصح عن كنه هذه السياسة وكيف تطبيقها 


* يتكلم أبو الفتوح عن مسمي " تمكين الشباب " ذكرتني بعبارات جماعة الاخوان بالتمكين , وعلي ايه حال فيتحفنا بعدد من الوعود الانتخابية الحنجورية علي غرار انه سيجعل ما يقارب من نصف الوظائف القيادية للشباب وكأن العامل المهم هنا ليست الكفاءة والقدرة بل يتم التميز علي اساس السن فقط .


* اقترح أبو الفتوح اقتراحا جبارا لم يخطر علي بالي وانا اقرأ برنامجه الانتخابي اني سأراه واعتقد أن سيدعم  -كما يقول – علاقة مصر مع الدول الافريقية بطريقة غير مسبوقة لانه سيدعم دور مصر في منظمة الوحدة الافريقية !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
نعم ماذا تقول منظمة الوحدة الماذا !! الافريقية , سيقوي أبو الفتوح دور مصر في منظمة غير موجودة من 10 سنوات  ولا يعلم ان الاتحاد الافريقي هو المنظمة التي تجمع الدول الافريقية منذ 10 سنوات بينما ما زال البعض يعيشون في الغيبوبة الي الان !
بل ويصفها بالمنظمة الحاضنة للدول الافريقية , يبدو انه يتحدث عن حضانة للاطفال او من كتبوا البرنامج  في مرحلة الحضانة ايهما اقرب !!


لن اتحدث عن دعوته لاعادة العلاقات والتعاون مع دولة لا تملك شئ علي الاطلاق مثل ايران دولة بأقتصاد استهلاكي واسلحة خردة مدهونة اقرب للمليشيات وليس جيش وطني محترم  تحكمها الديكتاتورية الدينية , دولة فاشلة وفاشية وبدلا من دعم حق دولة شقيقة كالامارات وجزرها المحتلة من ايران وتدخلها الاجرامي في العراق والتفرقة علي اساس المذهب يحدثنا عن علاقات معها بل وعلاقة استراتجية معها !! ويبدو انه نسي ان يذكر لنا التعاون مع الدول العظمي المتقدمة والتي هي علي شاكلة ايران كهندوراس مثلا او بينين !!
ناهيك بالطبع عن سياسة الديبلوماسية الشعبية البلهاء التي لم تحقق اي شئ واقرب الي الهزل ولا تناسب دولة محترمة صاحبة مكانة وقيمة , ربما لان مصر في عهده –لاقدر الله – ستكون بلاقيمة او مكانة .


* عندما اري في برنامج رئاسي مثل عبارة " التعاون مع دول الجنوب المتقدم كايران والصين والبرازيل " اكون علي اتم ثقة ان هذا المرشح لايصلح حتي لرئاسة مجلس قروي وليس رئاسة الجمهورية , اذا الصين وايران اصبحت في الجنوب بل واصبحت ايران الدولة الفقيرة التي لا تملك لا صناعة مدنية ولا عسكرية محترمة اقرب للخردة (يمكن لاي قارئ مبتدي في العلوم العسكرية او له معرفة بالحالة الايرانية يعرف تماما الوضع الايراني السئ ) بل ويقارنها بدولة مثل الصين والبرازيل هذا الشئ الذي ينم – مع ما سبق من نقاط – عن جهل وسطحية 


* يتحدث عن اعادة الامن خلال مئة يوم واعادة هيكلة الجهاز الشرطي ورقابته لفتره عاميين بما يخالف تصريحاته بمطالبة المجلس العسكري بفورية الهيكلة واقرار الامن بينما هو بسلطة شرعية منتخبة سيحتاج الي عامين !! الي جانب انه لا يفصح كالعادة عن الخطوط العريضة لهذه الهيكلة ثم يقترح اقراحا اقل ما يوصف به هو السطحية الشديدة عندما يتحدث عن الغاء الاقامة الداخلية في كليات الشرطة !! , وهنا سؤال هل العمل الشرطي في طبيعته من مواجهة معتادي الاجرام والقتلة هو عمل مدني بخت مثلة مثل باقي الاعمال المدنية , الا يعلم الحاجة للعمل كفريق ضد عصابات مسلحة واجرامية كتجار السلاح والمخدرات اليست المواجهة هي مواجهة عسكرية بالسلاح بين هذه العصابات وقوات الامن .


*يتحفنا ابو الفتوح بالعديد من الوعود الانتخابية والمشاريع التي يدعي انها ستحقق مصر القوية لكن دعنا نري هذه الوعود والمشاريع في النقاط التالية :


* "أتعهدّ بأن تصبح مصر من أقوى 20 إقتصاداً في العالم خلال عشر سنوات من تولى الرئاسة،"د. أبو الفتــوح "  ويبدو هنا انه لايعلم ان اقصي مدة لرئيس جمهورية هي فترتين لمدة 8 سنوات فعلي اي اساس يحدثنا عن10 سنوات طبعا ناهيك انه لايذكر لنا اي شئ بخصوص ذلك سوي ما أسماه الخريطة الاستراتجية التي هي اقرب الي كلام انشائي منها لخريطة استراتجية حقا .


*" أتعهدّ بجعل الجيش المصري أقوى جيوش المنطقة والعمل على تنويع مصادر تسليحه وعدم الإقتصار على السلاح الأمريكى حتى نتمكن من تصنيع سلاحنا بأيدى مصرية"د. أبو الفتــوح
يستمر أبو الفتوح هنا في مسيرة الجهل والسطحية لأن ببساطة المعلومات متوفرة علي الانترنت لمن يريد ان يعرف فعلا ومن مصادر يعتد بها , لا يعلم أبو لافتوح أن مصر بالفعل تشتري السلاح من دول  عديدة حول العالم بل يقتصر شراء السلاح من الولايات المتحدة علي المعونة فقط بل ولا يعلم مشتروات مصر من السلاح والتعاون في مشروعات تصنيعية مشتركة مع العديد من الدول كروسيا والصين واوكرانيا و كوريا الشمالية وباكستان وفرنسا وانجلترا وايطاليا والمانيا والبرازيل وغيرها من الدول الي جانب العديد من الابتكارات العسكرية بايدي ابناء القوات المسلحة المصرية ويمكنكم ببساطة ان تلقوا نظرة علي مدونتي ولعدد من التدوينات لتعرفوا هذه الحقيقة المعلنة والتي لم يكلف نفسه حتي بالبحث والقراءة !!!


* يحدثنا عن العديد من المشروعات القومية لكن في الحقيقة لا يوجد ما يثير الاهتمام سوي مشروع محور قناة السويس والذي سبقه اليه العديد من المرشحين لكنه يتحدث عن تكلفة مبدئية تقارب 120 مليار جنية واني لأتسائل من اين سيأتي بهذا المبلغ هل سيكون كما قال سابقا من بيع السفارات المصرية والتي قال له المخصصين اياهم انها ستدر علي مصر 20 مليار دولار سنويا !! يذكرني ذلك بفتي السيد حازم أبو اسماعيل (رغم انه لا فارق جوهري بينهما )


* يحدثنا  أبو الفتوح في مشاريعه القومية عن طاقة الرياح وبرنامجه عن تصميم توربينه بطاقة 1,5 ميجا وات خلال 4 سنوات , ربما انا لا افهم في فنيات التصميم وهل تحتاج لهذه المدة الطويلة لكني اعلم ان هناك مشروع بالفعل لتصنيع توربينة بطاقة 1.5 ميجا وات بل والاعجب ان المشروع ايضا في منطقة خليج السويس  بالتعاون مع المانيا لنقل تكنولجيا التصميم وتصنيع التوربينات وتوطين هذه الصناعة  وانشاء مصنع لتصنيع هذه التوربينات (ربما تكون توارد افكار !!! ) , العجيب انه لا يحدثنا ابدا عن نظرته للاستخدام السلمي للطاقة النووية مثلا كأحد البدائل المتاحة للطاقة او رؤيته حتي بالنسبة لطاقة الرياح بل يحدثنا ان مشروعه القومي هو تصنيع وابتكار توربينة خلال 4 سنوات كاملة .


*ابو الفتوح يزعم انه لديه برنامج يزيد به عدد السياح الى 80 مليون سائح , ونحن نسأل عن شىء واحد فقط اين سيبيت كل هذا العدد لياليه فى مصر 
http://www.youtube.com/watch?v=8J9_emURgvI
مصر استقبلت 14 مليون سائح فى عام 2010 قضوا 147 مليون ليلة سياحية بنسبة اشغال فندقى وصلت الى 73% , اى ان البنية التحتية المتمثلة فى عدد الفنادق حاليا تستطيع ان تستوعب بحد اقصى زيادة بنسبة 36 % فى عدد السياح , اى ان مصر بعدد فنادقها حاليا تستطيع ان تستوعب اقل من 20 مليون سائح سنويا بنسبة اشغال تصل الى 100% لكل الغرف الفندقية ,
http://www.capmas.gov.eg/pepo%5C73.doc
وبالتالى لكى نستطيع ان نستوعب 80 مليون سائح فنحن نحتاج لبناء ثلاثة امثال عدد الفنادق والغرف التى يبلغ عددها حاليا 210 الف غرفة , يعنى نحتاج الى 630 الف غرفة اضافية , واذا علمنا ان السعودية تنوى استثمار 30 مليار دولار لانشاء 80 الف غرفة و 85 الف شقة خلال عشر سنوات اذا نحن بحاجة الى 120 مليار دولار لانشاء الغرف اللازمة لاستقبال هذا العدد من السياح
http://digital.ahram.org.eg/articles.aspx?Serial=163494&eid=779
فمن اين سيأتى ابو الفتوح بهذا المبلغ خلال 4 سنوات لانشاء الغرف التى سيبيت فيها السياح فقط ؟ فضلا عن الاستثمارات اللازمة لتطوير البنى التحتية من مطارات وطرق وشبكات اتصال ومطاعم وغيرها من الخدمات ؟

 *يتحدث البرنامج عن منح المحافظين سلطات اقليمية..هل سيمنحهم صلاحيات اقليمية..جمع ضرائب..الغاء أحكام بالعفو العام..سلطة تشريع محليه؟ من يقر السياسة العامه للمحافظة.كيف تقر ميزانية المحافظة.أتجني ضرائبها أم تقتسمها مع الحكومة .


*يحدثنا أبو الفتوح في برنامجه انه سيرفع الحد الأدنى للأجور و في ذات نفس الوقت الحد الأدنى للضرائب على الدخل!! كذلك بتخفيض الدين العام للنصف خلال مده زمنية لم يحددها؟ نسبة تستطيع أن تحققها اليابان في 30 سنه بل ويعدنا أبو الفتوح بمضاعفة معدل النمو الضعف في 4 سنوات .. وهو معدل لم تحققه اليابان وألمانيا مجتمعين


ولأن المحور الاقتصادي هو اكثر ما يهتم به المصريين في اي برنامج انتخابي كان من الضروري ان احصل علي رؤية اكثر عمقا من رؤية القارئ العادي ,  وقد استعنت فيه بأحد الاصدقاء ممن يملك  الخبرة والمعرفة الواسعة  بالشأن الاقتصادي , الامر الذي اصبح به البرنامج الانتخابي للسيد عبد المنعم أبو الفتوح اقرب الي مزحة سمجة منه برنامج لمرشح لمنصب رئيس جمهورية مصر العربية  !!!

المحور الاقتصادي يبدأ من صفحة 22
أولا - تركيبة الاقتصاد:
 *"تفعيل أشكال الملكية والانتاج المختلفة وعدم قصرها على ثنائية القطاع العام / الخاص التي تخطاها العالم... مع تفعيل أشكال مستحدثة مثل التعاونيات."
أتوقف هنا لأتعجب: اذا لم تكن الملكية عامة أو خاصة، فماذا تكون؟ ماهو الطريق الثالث الذي يقترحه؟؟ فأكتشف أنه يقصد ابتكار فكرة التعاونيات و هي ليست فكرة جديدة من الاساس بل هي في صلب الأدبيات الاشتراكية التي بالفعل عفا عنها الزمن و تخطاها العالم. عموما، لا يزال في مصر مؤسسة تعليمية اسمها المعهد العالي للدراسات التعاونية، قد يكون مفيدا أن يلجأ اليها.
عموما، في فصول البرنامج الأخرى لا يتحدث سوى عن القطاعين العام و الخاص ولا يوجد ذكر للطريق الثالث.
 
*يتحدث بعد ذلك عن ابتكار شكل الملكية العامة بادارة خاصة. العجيب أن هذا ليس بالأمر الجديد أبدا، والا فكيف تدار الشركة المصرية للاتصالات مثلا؟ و ماذا عن أنظمة بي او تي  B.O.Tالتي تم استخدامها في انشاء العديد من المشاريع بمصر مثل ميناء السخنة و ميناء دمياط و غيرها؟ فهي في الأساس ملكية عامة و ادارة خاصة

*يقول أيضا في نفس الصفحة أنه يسعى لتحويل الاقتصاد المصري من اقتصاد ريعي يعتمد على السياحة وتحويلات المصريين الى اقتصاد منتج يعتمد على صناعات بعينها. الحقيقة ان نظرة سريعة على تقارير وزارة المالية و وزارة التخطيط و ايضا المؤسسات الدولية كالبنك الدولي توضح لنا أن نصيب الصناعة في الناتج المحلي الاجمالي المصري هو  38% ، ونصيب الزراعة 14% و نصيب الخدمات 48% ، وذلك حسب بيانات 2010. وهنا السؤال: كيف يدعي أن الاقتصاد المصري غير منتج بينما الصناعة والزراعة معا تشكلان أكثر من نصف الناتج المحلي الاجمالي؟ مقارنة باسرائيل و تركيا مثلا نجد أن الصناعة تسهم في اقتصاد كلا البلدين ب 32% و 25% على التوالي، أي أن مساهمة الصناعة في الاقتصاد المصري أكبر من مساهمتها في الاقتصادين الاسرائيلي والتركي. كذلك، فان السياحة لا تشكل سوى 6% فقط من الناتج المحلي الاجمالي لمصر، فكيف يدعي البرنامج أن الاقتصاد قائم عليها؟ و هل هذه الفقرة تعني أنه سيخفض نسبة اسهام السياحة في الناتج المحلي الاجمالي؟ هذا يتنافي مع ما سيأتي لاحقا في فقرة السياحة.
 
ثانيا - الدين:


*النقطة الأخطر من وجهة نظري في البرنامج هو الادعاء كما في الصورة أعلاه بالقدرة على "خفض مستويات الدين الى نصف معدلاته الحالية من خلال العديد من الاصلاحات المالية والهيكلية لمنظومة عمل المالية العامة"
خفض الدين الى النصف !! هذا هدف طموح للغاية لدرجة أنه يستحيل تحقيقه حسب أبسط قواعد الاقتصاد ، الا اذا كان الغاء ديون الحكومة عن طريق شطبها من على الورق تماما، وهو ما قد يفسره النصف الثاني من الفقرة "اصلاحات مالية وهيكلية لمنظومة عمل المالية" !! في الوقت الحالي، يذهب ربع الموازنة العامة للدولة في خدمة الدين سواء الخارجي أو الداخلي. هل ينتوي أبوالفتوح تسديد نصف الديون مرة واحدة؟ ربما يلزم هذا أن ينفق كل الموازنة العامة و ليس ربعها على خدمة الدين ! بند المصروفات في موازنة هذا العام تقريبا 500 مليار جنيه، ومستوى الدين العام الداخلي أكثر من تريليون جنيه. يبدو بالفعل أنه ينوي انفاق كل الموازنة لسداد ديون ، رغم أنها ليست مستحقة بعد ورغم أننا غير ملزمون بسدادها !!
هذا أمر يتناقض مع ما سيأتي لاحقا في البرنامج من زيادة الانفاق على التعليم و الصحة. كيف؟؟
ناهيك عن الديون الخارجية التي كانت تصل الى 32 مليار دولار بنهاية عام 2010 قبل ان تتصاعد بسبب الأزمة الاقتصادية الخانقة طوال 2011  الى أكثر من 36 مليار دولار. و لعلنا نتذكر أن مصر تمكنت فقط من شطب نصف ديونها الخارجية و كل ديونها العسكرية في أوائل التسعينات بعد مفاوضات شاقة مع نادي باريس و بعد مشاركة مصر الناجحة في قيادة الدول العربية في حرب تحرير الكويت العادلة. ربما يخبئ لنا القدر مشاركة مصر تحت قيادة ابوالفتوح في حرب اقليمية جديدة ، رغم أن أمريكا هذه الايام لا تقوم سوى بالغزو والحروب الغير عادلة.  
نظرة سريعة على مستويات الدين الداخلي كنسبة من الناتج المحلي الاجمالي في مصر وبعض الدول الأخرى نجد أن المتوسط العالمي لنسبة الدين الى الناتج المحلي الاجمالي هو 79.25% بينما بلغ في مصر 79% حسب بيانات صندوق النقد الدولي و ذلك بنهاية 2010 وهي النسبة التي ارتفعت بسبب الظروف الاقتصادية في 2011 الى أكثر من 85% .
 فكيف يستطيع أبوالفتوح تخفيض الديون الى النصف؟ اما بشطبها تماما،
أو بتوجيه كل انفاق الحكومة الى تسديد الدين على حساب التعليم والصحة و البنية التحتية والدعم والأجور والدفاع و الشرطة و غيرها من بنود المصروفات بالموازنة،و اما برفع الناتج المحلي الاجمالي الى أكثر من الضعف أو نمو 100% سنويا و هو أمر مضحك لمجرد التفكير فيه.
وأخيرا، لا يذكر أبوالفتوح المدة الزمنية لتخفيض الدين الى النصف. هل هي في خلال سنة أم 4 سنوات؟  اليابان تستهدف تخفيض الدين العام الى النصف في 30 عاما. ربما يستطيع أن يستفيد من خبرتهم.
عموما، هذه الفقرة تثبت بما لا يدع مجالا للشك أنه "ما أسهل الكلام" !!
 
ثالثا - الضرائب:
*الفقرة رقم 6 في صفحة 22 هي نموذج لما يسمى بالعامية المصرية "الدش" .. كلام كثير عن الضرائب بدون ذكر رقم واحد فقط ! ما بين رفع الضرائب على فئات و تخفيضها على فئات أخرى وزيادة حد الاعفاء الضريبي الى فئات ثالثة، لا يوجد رقم واحد يوضح لماذا يحدث كل هذا؟ ما هو المستوى المستهدف من العوائد الضريبية للدولة؟ هل سيرتفع أم ينخفض؟ ما هي النتيجة المتوقعة بعد كل هذه الاجراءات التي ذكرها البرنامج؟ وصلت الايرادات الضريبية الى 200 مليار جنيه في موازنة 2010/2011 ، و لست أدري هل يهدف أبوالفتوح الى رفع الايرادات الضريبية الى 300 مليار أم تخفيضها الى 100 مليار أم ماذا؟ أم ربما يرفعها الى 700 مليار جنيه ليتوافق مع الفقرة السابقة التي قال فيها أنه سيسدد نصف الديون والبالغ 500 مليار.
ولكي تكتمل سلسة المتناقضات في هذا البرنامج نجد أن يتحدث في فقرة لاحقة عن رفع الحد الأدنى للأجور و في نفس الوقت سيرفع الحد الأعلى للاعفاء الضريبي، و النتيجة بالنسبة لعوائد الدولة الضريبية هي صفر !
كنت أتوقع أن أجد رقما محددا في هذا الفقرة يساعد في تفسير الهدف المستحيل في الفقرة السابقة وهو تخفيض الدين الى النصف. ولكن، يبدو أن تسديد الدين لن يتطلب زيادة موارد الدولة !


*الفقرة التالية رقم 7 في صفحة 23 فيها رقم واحد: مضاعفة حصيلة الضرائب على التبغ والسجائر. حسنا، سأتغاضى عن الخلل الواضح في تركيبة هذا الهدف الذي يعتقد كاتبه أن زيادة الضرائب على التبغ يهدف لزيادة موارد الدولة بينما الهدف في كل دول العالم يكون من أجل رفع تكلفة التدخين و محاربته من أجل تخفيض الانفاق على الصحة. سأتغاضى عن هذا و أقول أن حكومة نظيف قامت بزيادة رسم الانتاج على السجائر الى 125 قرش للعلبة و رفعت الضريبة 40% اضافية على سعر البيع. السؤال هنا، هل يعني أبوالفتوح رفع الضرائب على السجائر الى 80% مثلا؟  وكم يبلغ العائد المتوقع من هذه الخطوة؟
أعود الى نفس الفقرة التي تتحدث عن فرض ضريبة على المكاسب الرأسمالية (لا يقول لنا كم نسبتها) و أخرى على تعاملات البورصة (ايضا لا يقول لنا كم نسبتها) و ذلك بهدف "تعزيز الاستثمار طويل الأجل" !! لست أدري كيف يستوي فرض الضريبة على المكاسب الرأسمالية مع تعزيز الاستثمار سواء كان طويل الأجل أو قصيره !
ايضا يقول زيادة الضريبة الجمركية على وضريبة المبيعات على الواردات الكمالية والاستهلاك الترفي. شئ عجيب للغاية، فهو يصر على أن لا يذكر كم سيرفع الضريبة الجمركية و ماهي الواردات الكمالية أساسا؟ ما هو تعريف هذه السلع؟ هل من بينها لعب الأطفال مثلا أو ألعاب الكمبيوتر؟ و كيف سيحدد شرائح مختلفة من الضرائب على المبيعات للمنتج النهائي للمستهلك بناء على هذه التصنيفات؟


رابعا - الدعم:
تأتي فقرة رقم 9 بالاكليشيه المعروف: اعادة توجيه الدعم لمستحقيه من المفقرين. ولكنه كالعادة لا يشرح كيف. هذا الشعار رفعته الحكومات السابقة و بذل بعضها جهودا مضنية و استخدم آليات محددة سعيا لتحقيقه، ولكن يبدو أن ابوالفتوح لديه طريقة أخرى لن يفصح عنها الآن.
وفي فقرة 10 يقول أنه سيخفض دعم المواد البترولية الموجهة للمصانع الى النصف. حسنا، لماذا النصف و ليس الربع مثلا؟ و ما العائد المتوقع من هذه الخطوة على موازنة الدولة؟ و من الذي سيتحمل فرق الأسعار في المنتج النهائي عندما ترتفع تكلفة انتاجه؟ أليس المستهلك؟ أليس هو المواطن المصري الذي يدعي البرنامج أنه يدعمه؟
 
خامسا - التصدير:
في فقرة 11 من صفحة 23 أيضا يقول: اعادة النظر في أسعار تصدير المواد الأولية والثروات المعدنية. حسنا، لست أفهم معنى كلمة "اعادة النظر في الأسعار" : هل يقصد زيادتها أم دعمها؟ سأفترض أنه يقصد زيادتها، هل يستطيع مثلا أن يرفع سعر صادرات مصر من البترول أكثر من الأسعار العالمية؟ ألا يعلم أن العالم سوق تنافسي و أنه اذا رفع أسعار تصدير المواد الأولية (لم يحدد ما هي) فلن يجد من يشتريها منا و سيقضي على اي ميزة تنافسية للمنتج المصري – و هو ما يتناقض بشكل صارخ مع ما ذكره في فقرة أخرى؟ و كيف سيتحكم في أسعار التصدير، هل سيفرض على الشركات أن تصدر باسعار معينة للخارج؟
 
سادسا - عجز الموازنة:
يتحدث في الفقرة 12 من صفحة 23 عن العمل على تقليل عجز الموازنة بشكل سنوي (بدون ان يحدد هدفا سنويا أو نسبة معينة) وذلك عن طريق زيادة الموارد العامة (بدون أن يحدد كيف سيزيد الموارد العامة – ربما بالبيع). ثم يقحم الحديث عن ترشيد مصروفات الصناديق الخاصة في هذه الفقرة ، بينما حساباتها لا تدخل في الموازنة العامة للدولة من الأساس، فكيف تساهم في تخفيض عجز الموازنة ؟!
سابعا - القطاع الصناعي و مصانع الأسمنت:
يستمر الحديث في كلام انشائي بدون أي تحديد لأي هدف حتى يصل الى صفحة 26 و يلفت نظري قوله "أن صناعة الأسمنت منعت في أوروبا فأتت مصر بسبب الشروط البيئية". هذا كلام غير صحيح لأن في أوروبا بالفعل مصانع اسمنت في الدنمارك و ألمانيا و بريطانيا و اسبانيا و تركيا و ايطاليا ايضا سويسرا و غيرها من الدول، كما أن الاشتراطات البيئية من الممكن تطبيقها من أجل الحفاظ على البيئة في وجود مصانع الاسمنت، الا اذا كان ابوالفتوح يقصد أن نغلق كل مصانع الاسمنت في مصر و نعتمد تماما على الاستيراد من الخارج !!! هل هذه أجندة خارجية؟ حاشا لله
ثامنا - التدريب الصناعي:و يتتابع الكلام الانشائي حتى يصل الى فقرة في ص27 تقول أن الدولة تتكفل (أي نعم الدولة) بتكلفة برامج تدريب العمالة الغير مدربة !! مع ان الدولة تتكفل أصلال بالتعليم الصناعي !! و من المعروف ان أفضل الطرق المتبعة هي توفير حوافز استثمارية للشركات والمصانع من أجل أن تشغل العمالة و تنفق على تدريبها حسب البرامج التي تحتاجها. لا أعرف ما دور الدولة هنا و كيف تتكفل بالتكلفة و على أي أساس تختار برامج التدريب؟ و كم ستتكلف سنويا؟ و كيف يستقيم هذا الانفاق الجديد مع هدف خفض عجز الموازنة و تخفيض الديون الى النصف ؟؟


تاسعا - السياحة:في صفحة 27 ايضا ينتقل الحديث الى السياحة. الهدف كما يقول هو الوصول بمصر الى الترتيب رقم 5 بين الدول الأكثر جذبا للسياحة في 5 سنوات. حسنا، بعض الاحصاءات السريعة: وصل عدد السياح بنهاية 2010 الى 15 مليون سائح و عدد الغرف السياحية بمصر 225 ألف غرفة باستثمارات بلغت حتى اليوم 200 مليار جنيه. انخفض عدد السياح في عام الثورة بمعدل الثلث، و يواجه القطاع صعوبات جمة في استعادة مستويات ما قبل الثورة. هذا الرقم القياسي بنهاية 2010 يضع مصر بين الدول العشرين الاولى في السياحة عالميا، و بالتحديد في المركز ال 18.
لكي تصل مصر الى المركز 5 عالميا، و بافتراض ثبات أعداد السياح الوافدة الى الدول التي تسبقنا في الترتيب، فان عدد السياح القادم الى مصر بعد 5 سنوات من رئاسة ابوالفتوح لابد أن يتجاوز عدد السياح الوافدين الى ايطاليا بنهاية عام 2011 والذين بلغوا 45 مليون سائح سنويا ! اي أن ابو الفتوح يستهدف مضاعفة أعداد السياح 3 مرات في 5 سنوات حتى 2017 ! المثير في الأمر أن جميع السياحة الوافدة الى منطقة الشرق الأوسط بنهاية 2010 بلغ 60 ميلون سائح، بينما يتوقع أن يصل الى 70 مليون في 2017 !! ماذا عن الانشاءات السياحية؟ الوصول لرقم 45 مليون سائح في 5 سنوات يستدعي الوصول من 225 ألف غرفة اليوم الى رقم يقترب من مليون غرفة سياحية فندقية!! وذلك على الرغم أن المعدل الطبيعي للانشاء السياحي هو 15 ألف غرفة سنويا!!  هذه الاستثمارات الضخمة تقترب من تريليون جنيه في 5 سنوات !! ثم يتحدث عن خفض الدين للنصف والقضاء على عجز الموازنة !! لا حول ولا قوة الا بالله !
يتحدث البرنامج عن السياحة العلمية (لا أعرف ماذا يقصد) و السياحة المدينية (ايضا لا أعرف ماذا يقصد) و السياحة العلاجية و سياحة المؤتمرات . عموما، السياحة الشاطئية تمثل 80% من حجم السياحة اليوم في مصر، ولا يتجاوز اسهام السياحة العلاجية وسياحة المؤتمرات 1% من حجم السياحة. فكيف تكون هي قاطرة السياحة التي سيعتمد عليها للوصول الى الترتيب الخامس على العالم؟؟
باقي الفقرات عن قطاع السياحة تدخل تحت باب الكلام الانشائي الذي لن أتعرض له بالنقد رغم مخالفته للمنطق في كثير من جوانبه.
عاشرا - التعليم:بحثت عن أرقام محددة في هذا الجزء من البرنامج فوجدت التالي:
في ص 31 يقول انه سيرفع نصيب التعليم من الموازنة العامة للدولة الى 25%. بالمناسبة، تصل هذه النسبة في موازنة الولايات المتحدة الى 6%، وتتراوح في الدول الغربية بين 3% و 8% من الموازنة. أما في مصر، فالنسبة تصل اليوم الى 11% من الموازنة العامة تذهب للتعليم. السؤال الآن، هذه الزيادة في نصيب التعليم من الموازنة ستكون على حساب اي من البنود الأخرى؟ الصحة مثلا؟ لا أعتقد، لأنه يتحدث عن زيادة الانفاق على الصحة. هل سيكون على حساب خدمة الدين التي تبلغ اليوم 25% من الموازنة؟ لا أظن، لأنه ذكر سابقا أن سيتخلص من نصف الديون اي أنه سيزيد هذه البند. هل يكون على حساب أجور العاملين بالدولة البالغة أكثر من 115 مليار جنيه سنويا أي 25% من الموازنة؟  أم ربما سيكون على اساس المصروفات المقررة للبنية التحتية و الطرق و الصرف الصحي؟ مستحيل، لأنه يتحدث عن زيادة الانفاق في هذا البند ايضا.


و في فقرة تالية يقول أنه سيقوم "باعادة هيكلة أجور العاملين بقطاع التعليم الى 50% من موازنة القطاع وذلك لتحسين أجور المعلمين و القائمين على العملية التعليمية وتحسين ظروف طلاب المرحلة الابتدائية". هذا أمر عجيب، لأن أجور العاملين بالقطاع تلتهم اليوم 83% من  الموازنة المخصصة للتعليم حسب بيانات وزارات المالية و التخطيط و التعليم. هل اعادة الهيكلة كما يفهمها أبوالفتوح تعني تخفيض الأجور؟؟؟
و للاستزادة من هذا الموضوع أحيل القارئ الى كتاب الدكتور حسام بدراوي "التعليم، فرصة أخيرة للانقاذ" في صفحة 205 حيث أورد جداول توضح تطور الانفاق على التعليم و على أجور المعلمين في العشر سنوات الماضية، و قال نصا: "مثّلت الأجور ما يربو على 83% من اجمالي الانفاق على التعليم قبل الجامعي في مصر خلال العام المالي 2006/2007 و هذه النسبة مرشحة للزيادة كنتيجة مباشرة لتطبيق الكادر الخاص". انتهى كلام الدكتور حسام بدراوي. عموما، أتساءل اذا كان ابوالفتوح سيضع نصف موازنة التعليم في الأجور والمعاشات و تدريب المعلمين فقط، فأين سينفق النصف الثاني؟ على طباعة الكتب المدرسية مثلا؟ أم بناء المدارس التي لن يجد لها مدرسين عندما يخفض نصيب أجورهم كنسبة من موازنة التعليم من 83% اليوم الى 50%  ؟
في صفحة 37 يتحدث عن انشاء صندوق تمويلي (اي صندوق خاص، مثل الصناديق الخاصة التي يهاجمها المرشح) من أجل المنح العملية ماجستير و دكتوراه لدعم الحصول على 1000 شهادة عليا سنويا من الخارج. الحقيقة أن الرقم الحالي للمبتعثين المصريين في جامعات الخارج هو 2400 مبتعث سنويا على نفقة الدولة في العام الماضي حسب بيانات وزارة التعليم العالي! لا تعليق !


حادي عشر - الصحة:في صفحة 33 يقول "زيادة الانفاق على الخدمات الصحية لتصل الى 15% من الموازنة في أربع سنوات" . حسنا، كم هي النسبة اليوم؟ وصل الانفاق على الخدمات الصحية في موازنة العام الماضي ما يتجاوز 22 مليار جنيه أو ما نسبته 5% فقط و هي نسبة ضئيلة بالفعل. ولكن عندما يتحدث البرنامج عن مضاعفة النسبة 3 مرات، فالسؤال هنا هو كيف؟ من اين ستأتي الموارد؟ و من أي بند سيتم الاستقطاع؟ من التعليم؟ مستحيل لأنه قال في الصفحات السابقة أنه سيزيد الانفاق على التعليم. اذا من بند الأجور المعاشات؟ الديون؟ الاستثمار في البنية التحتية؟ باختصار، لا توجد اجابة


ثاني عشر - المجتمع المدني و الزكاة:
 

في صفحة 20 يقول: اعفاء كل المؤسسات الاجتماعية والخيرية والدينية من الضرائب.
والحقيقة أنني لم أسمع أبدا أن النظام السابق قد فرض ضرائب على هذه المؤسسسات حتى يتحدث مشروع ابوالفتوح عن الغائها.
في صفحة 20 ايضا يقول يتحدث عن "انشاء صندوق للزكاة والصدقات تابع للأزهر بالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية وتحت الاشراف المالي لوزارة المالية، (لست أدري كيف يكون تابعا لجهة و متعاونا مع أخرى وتحت اشراف ثالثة، علما أن الأزهر أعلى من كل الوزارات) وسن القوانين المالية والضريبية التي تخصم التبرعات الخيرية من صافي الدخل العام عند حساب الضريبة". مبدئيا، أخشى أن يكون ابوالفتوح لا يعلم أن القانون بالفعل يعفي ما تم صرفه على الزكاة من اي أعباء ضريبية. و لكن الأهم هو ماذا عن أموال الكنيسة و أموال المسيحيين التي يدفعونها كعشور؟ لماذا لم يتطرق لهذا الأمر؟؟ هل نسي أن في الوطن أقباطا؟ أم يتجاهلهم؟ أم ينتوي فرض الجزية لاحقا كما تعلّم في الاخوان؟


في الختام، و بعد قراءة متعمقة، أستطيع أن اقول أن هذا ليس ببرنامج بل مجرد حديث اشتراكي فقير في أرقامه و مسرف في شعاراته و متناقض في جوانبه و يتنافى بشكل صارخ مع الطرح الليبرالي الذي يحاول أبوالفتوح أن يسوق نفسه في اطاره.





هذه بعض الاسئلة بخصوص المرشح الرئاسي الطبيب / عبد المنعم أبو الفتوح وبرنامجه الانتخابي  وحتي لا اطيل ولا اضيع مزيدا من وقتي لهذا البرنامج المهلهل الذي لا يليق حتي بمرشح مجلس قروي وليس رئاسي , وهذه التدوينة لمن يملك عقلا اما من يعيشون في مياه البطيخ فليس لهم مني سوي الدعاء بالشفاء العاجل !



‏هناك 46 تعليقًا:

  1. كلام سليم ميه في الميه ياريت الناس تفهم

    ردحذف
  2. لاأرى غرابة فى ذلك فهكذا الإخوان لاينظرون للأشياء إلا بمنظار واحد فقط وهو إقصاء الأخر

    ردحذف
  3. من أنتم؟؟؟

    ردحذف
  4. كويس ان في ناس مخلصة زي حضرتك خصصت وقتها لكتابة هذا الموضوع الطويل والاطلاع على كل ما يتعلق بأبو الفتوح،،، بس حضرتك غلط غلطة كبيرة وهاتتمسك عليك لأنك مش عارف الفرق بين الجماعة الإسلامية الطلابية وبين الجماعة الإسلامية اللي أسسها الشيخ عمر عبد الرحمن واللي ضلعت في اغتيال السادات مع الجهاد ومن بعده فرج فودة ونجيب محفوظ وإلخ... هذا مجال قراءاتي وتخصصي واكتشفت فيه غلطة فجة،،وهذا بدوره يجعلني أشكك في باقي الموضوعات التي طرحتها في المقالة لأن بالتأكيد ينقصها الدقة مع تقديري لتعبك ومجهودك علشان توضح للناس..وشكرا

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لاهتمامك وتعليقك وانا اعلم الفارق والذي ذكره ابو الفتوح نفسه في مذكراته , حركة الجماعة الاسلامية كانت النواة الاساسية التي للحركة الجهادية وفي مذكرات أبو الفتوح نجد :
      "أنا وبعض قادة الجماعة قرار الانضمام للإخوان - كنا نتوقع أن الصف الثاني من بعض قيادات الجماعة الإسلامية سوف يعارض ما تم الاتفاق عليه بيننا وبين الإخوان، وكانت المعارضة تتمثل فيمن غلبت عليهم الرؤية السلفية مثل الإخوة: أسامة عبد العظيم في القاهرة وأحمد فريد ومحمد إسماعيل في الإسكندرية، أو من غلبت عليه الروح الجهادية مثل الإخوة: كرم زهدي وناجح إبراهيم في الصعيد، ولذلك قررنا أن نؤخر إعلام هؤلاء الإخوة بما تم الاتفاق عليه مع الإخوة.
      ولكن حدث ما لم يكن في الحسبان، فقد كان الأخ خالد داوود – أحد قادة الجماعة الإسلامية البارزين في الإسكندرية- يجلس ذات مرة مع الأخ أسامة عبد العظيم وتطرق الحديث إلى الجماعة والإخوان فزل لسانه وأخبره أن قيادات الجماعة الإسلامية قد أنهت القضية وبايعت قادة الإخوان!. فوجئ أسامة بهذا الكلام، وخرج الأمر منه إلى الآخرين، فاندلعت ثورة من التساؤلات والاستنكارات، خاصة من الجناح السلفي والجناح الجهادي.
      أخذنا نفكر في كيفية الخروج من هذا المأزق فقررنا أن نصارحهم بما حدث فعلا، وأننا بايعنا الإخوان وأصبحنا منهم بالفعل، وكانت رؤيتنا أن خير وسيلة للدفاع هي الهجوم .
      جرى هذا في الفترة ما بين عامي 1979 و1980، وعلى إثر ذلك ظهرت مجموعة السلفيين أو تيار السلفية العلمية في الإسكندرية، ويمثله الإخوة محمد إسماعيل وأحمد فريد ومعهم أسامة عبد العظيم في القاهرة وعبد الله سعد الذي كان نشطًا جدًا في جامعة الأزهر ، كما ظهرت مجموعة الجهاديين الذين أسسوا تيار العنف في المنيا وأسيوط وعلى رأسهم كرم زهدي وأسامة حافظ وناجح إبراهيم وعاصم عبد الماجد وعصام دربالة …
      أخذت الأمور تستقر تدريجيا وانحصر نقد الإخوة في التيار السلفي لنا كإخوان في دروس ومحاضرات تتهمنا بأننا أصحاب بدع وتحلل من الدين، أما مجموعة الصعيد فقد صرنا في نظرهم مهادنين متخاذلين آثرنا العافية بدلا من مقارعة النظام، وكنّا في البداية نرد عليهم بأن اختيارنا هذا نوع من الإعداد والتمهل وعدم التسرع في الأخذ بالأسباب.
      وتدريجيا بدأ التمايز بين هذه المجموعات الثلاث وفقدنا السيطرة على الطرفين الآخرين: السلفية والجهادية، وكان الأشد خطرا مجموعة الجهاديين الذين بدأوا يمارسون العنف بشكل بارز، مثل بعض العمليات التي قاموا بها عام 1981 من تكسير بعض الكازينوهات، وضرب البنات المتبرجات على كورنيش النيل في المنيا، الهجوم على الطلاب الأقباط واحتجازهم في المدينة الجامعية في أسيوط."
      شكرا لتعليقك علي ايه حال

      حذف
    2. من الواضح انك كنت بتقرأ في مواضيع تانيهو انك مش متخصص في اي حاجه زي ما انت بتدعي

      حذف
    3. وايه علاقة التخصص بما اقوله ولم ادع بالمناسبة شيئا , هل لا بحقق لمواطن عادي ان يتسائل بخصوص مرشحين رئاسيين

      حذف
  5. منذ اكثر من 8 شهور وانا احاول ازالة الغمامة عن اعين البعض من معارفى (معظمهم من الشباب المثقف)من الذين اكتشفت انبهارهم ببرنامج د.ابوالفتوح (على اساس انه ليبرالى الهوية!!!)وقد اكون نجحت احياناً ولم يصادفنى النجاح احياناً اخرى ولكن بعد قراءة متأنية لمدونتك الرائعة والشاملة ..اعتقد اننى امتلك الآن اداة فى منتهى القوة ستساعد بدون شك فى تبصير وتنوير الكثيرين..اشكرك شكراً جزيلاً وخالص تحياتى.

    ردحذف
    الردود
    1. العفو با فندم وشهادة اعتز بها ,تحياتي

      حذف
  6. مجهود ممتاز يجب نشره فى الجرائد و على الفضائيات

    ردحذف
  7. حتة تحليلك للمناقشة مع السادات لما قلت إنه كان يرد انا واقف مكاني وتفسيرك إن دا رد غير مناسب ووصفك ليه بالفرخ المبلول .. مش كويسة وضيعت البداية القوية إللي بدأت بها عن منع الحفلات الفنية وجعلت من يقرأ يشك في إنك غير محايد
    هو رد بشجاعة في موقف عصيب ومبيبقاش فيك عقل تفكر في التحليل العميق زي ما إنت عاوز .. ثم هو ممكن يكون فيه إستخغاف إنه لو السادات عاوز يقول إلزم حدودك فالسادات غلطان ولما يبقى يقول إلزم حدودك يكون في كلام تاني
    كان ممكن إنك تركز على إن مطلبه رجعي ديني لأنه ناصر فكر رجعي في ذلك الوقت وتجيب الفكر بتاع الغزالي في الوقت دا وتعرضه ... كدا يعني
    زكان ممكن تفصل أكتر مسألة منع الحفلات الفنية وتقول إنه هو إللي سن السنة دي وإللي لسه عايشين في أثرها حتى الان ... فكيف يكون من أفسد الشيء هو من يصلحه ويعمل لنا مجتمع حر من أفسد الحرية ومازلنا نعيش في أثار عمله وتروح الممثلة أثار الحكيم تأيده في المؤتمر بتاعه ؟

    ردحذف
    الردود
    1. في البداية أشكرك للاهتمام بالقراءة والتعليق , انا تعليقي بالدرجة الاولي ليس علي الموقف بل ما كتبه أبو الفتوح عن الموقف فيما بعد في مذاكراته فبينما لم يسطيع فهم ما قاله السادات من ارتباكه الا انه كتب في مذكراته ان السادات تأثر صحيا من كلماته !!! انا اتعجب هنا بينما هو كان مرتبكا من الموقف ثم يصوره في مذاكراته بالبطولة والتي اثرث حتي علي السادات صحيا

      ثانيا كلامك مضبوط بخصوص انه بدأ سنه السوء بالفكر المتطرف في الجماعة الاسلاميةاليت تحولت للعنف فيما بعد , كنت احببت ان اركز استمراية هذا الفكر لديه منذ المنشأ بتربيته علي افكار الموددوي ثم قطب وافتخاره به الي الان وكل ما يبديه الان من تفتح هو نوع من التقية الاخوانيةالتي تعودنا عليها
      شكرا لك وسأخذ هذ النقاط في الاعتبار

      حذف
  8. حتة تحليلك للمناقشة مع السادات لما قلت إنه كان يرد انا واقف مكاني وتفسيرك إن دا رد غير مناسب ووصفك ليه بالفرخ المبلول .. مش كويسة وضيعت البداية القوية إللي بدأت بها عن منع الحفلات الفنية وجعلت من يقرأ يشك في إنك غير محايد
    هو رد بشجاعة في موقف عصيب ومبيبقاش في الإنسان ساعتها عقل يفكر في تحليل عميق زي ما إنت عاوز وإنما لازم يرد بسرعة .. ثم هو ممكن يكون فيه إستخفاف إنه لو السادات عاوز يقول إلزم حدودك فالسادات هو إللي إرتبك وقال حاجة أخرى ولما يبقى يقول إلزم حدودك يكون في كلام تاني
    كان ممكن إنك تركز على إن مطلبه رجعي ديني لأنه ناصر فكر رجعي في ذلك الوقت وتجيب الفكر بتاع الغزالي في الوقت دا وتعرضه ... كدا يعني
    وكان ممكن تفصل أكتر مسألة منع الحفلات الفنية وتقول إنه هو إللي سن السنة دي وأدت في النهاية لموت النشاط الفني في الجامعة وحصاره في المجتمع وخصوصا في المناطق البعيده والفقيره حيث يتأثر الناس بالقيود بدعوى الفضيله والخوف من المجتمع ولا يقدرون على محاربتها والوقوف ضدها ومناظرتها فكريا وإحنا لسه عايشين في أثرها حتى الان ... فكيف يكون من أفسد الشيء هو من يصلحه ويجي النهارده يعمل لنا مجتمع حر وهو من أفسد الحرية ومازلنا نعيش في أثار عمله وتروح الممثلة أثار الحكيم تأيده في المؤتمر بتاعه ؟

    ردحذف
  9. مشكلة إنقطاع التنفس أثناء النوم شائعة وتحدث لشباب وليست لها علاقة بالتركيز في الصباح والجهاز مجرد مضخه صوتها هادي عشان الإنسان يعرف ينام (أقوى من مضخة حوض السمك طبعا لتتناسب مع الإنسان ولكن أهدأ في الصصوت منها) عشان الهواء يكون بضغط فيدفع المسار بتاعه ليكون سالك ومفتوح على طول أثناء النوم ويمر الهواء داخلا بدون إلتصاقات أو سقظ سقف الحلق أو أي شيء يغلق مسار التنفس
    وصعوبة النوم بها إن في ترجيع النفس فلازم ترجعه ضد الهواء المضغوط فمن لا يتحملها لا ينام بها ولابد يعمل عملية جراحية لو كان يقدر يتحملها
    متكبرش الموضوع

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لمرروك وتعليقك , لكن لا يهمني هنا حالته الصحية فأنا لست طبيبة لكن يهمني الكذب بل ومطالبة باقي المرشحين بصحيفة حالتهم الصحية تطبيقا لمبدأ "خدوهم بالصوت "

      حذف
  10. وده تأكيد على انه لعبة بيد مرشد الاخوان .. ومن ينتخبه فقد حكم على مصر بالدماااااااااااااااااار

    ردحذف
  11. مجهود محترم ويا رب الرسالة توصل الى الناس اللى مغمضة عينيها و مش عارفة مصلحة البلد

    ردحذف
  12. ابو الفتوح تاريخه الفاسد وانتمائه للإسلاميين معروف ويكفي إقصاءه للآخر كما اوضحت سيادتك مع تحفظي علي تفكيره المتواضع المناسب للجهلاء من أمثاله فقط ولا يقنع من درس الاقتصاد وحصل فيه علي الدكتوراه بالإضافة الي مظهره المزري ولغته الانجليزية المضحكة وحركاته الجسمية التي لا تناسب رئيس دولة بحجم مصر.

    ردحذف
  13. إسلام محمود26 أبريل، 2012 12:36 م

    مجهود طيب وتحليل رائع ..رغم عدم تيقني من المعلومات المنشورة بنسبة 100% ..أرجو أن تتابع وتحلل باقي مواقف المرشحين ..هدانا الله جميعاً للحق ولما يحبه ويرضاه

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لمرورك وتعليقك واذا اردت التأكد من اي معلومة فببحث بسيط علي الانترنت ستتأكد من دقة هذه المعلومات ويمكنك الرجوع للموقع الرسمي لحملة أبو الفتوح لتتأكد من صحة ما ورد بخصوص برنامجه الانتخابي

      حذف
  14. أنت باحث شاطر .. تحياتي على البحث .. استمر

    ردحذف
  15. انت باحث قارى جيد وياريت البحث دة يشوف الشعب المصرى كلو لان الدكتور ابو الفتوح مش لا يصلح فقط لرياسة مصر لالالا الشعب المصرى لما قام بثورة ضد ديكاتور اسمو مبارك واعوانة لانهم دمر وقتلو ابرياء فلازم نعرف ان جماعة الاخوان المسلمين الى منهم الدكتور فايديهم ملوثة بدماء مصرين فى التسعينات ومحدش يقولى فى فرق بين الارهاب وجماعة الاخوان المحظورة انهم جماعة جهادية ولا تمت لدين معين بصلة وقتلت مصرين ابرياء عزل فما الفرق بين الفلول والاخوان لا يوجد فرق بل الحزب الوطنى كان معروف ام الاخوان تحت عبائة الدين يمارسون كل انواع سفك الدم بمبرر الدفاع على الدين مع انة الدين براء من دم انسان اى ان كان جنسيتة او عرقة ففى النهاية انة انسان خلقة الله

    ردحذف
  16. الأخت كاتبة المقال
    قرأت جزءاً كبيراً من المقال ولم أستطع أن أكمله بالرغم من أني لست من مؤيدي أبو الفتوح ولن أختاره كرئيس إلا إنني لم أستشعر في مقالك أي حيادية أو نزاهة أو أمانة بل استشعرت هجوماً حاداً وتشويهاً متعمداً وتسفيهاً من أبو الفتوح ..
    فعلى سبيل المثال لا الحصر
    مما أثار استيائي من مقالك تحدثك عن حالته الصحية وكيف تعمد إخفاء مرضه التنفسي عن الشعب وأنه يحتاج لجهاز تنفس صناعي .
    بالله عليكِ ماذا يفرق معنا كونه مريض بمرض بالجهاز التنفسي من عدمه ؟
    ما بالك لو كان مريض بالإيدز فماذا أنتم فاعلون
    اتقوا الله قبل كتابة أي شيء لأنكم ستسئلون يوم القيامة .

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لمرورك وتعليقك , انا لا يهمني في موضوع حالته الصحية - وهذا ما وضحته جيدا - هو كذبه بخصوص ذلك وعدم شفافيته بخصوص هذا الامر , وهذا طبيعي جدا في اي حملة رئاسية ان يعلن تاريخة الصحي كاملا كمثال ماكين مثلا في الولايات المتحدة وكيف عرض تاريخه الصحي كاملا علي الشعب , فمن الطبيعي ان يعرف الشعب هل حالته الصحية تسمح باداء مهمته ام لا , لكن يبدو انك بالفعل من مؤيدي ابو الفتوح لان بالتدوينة ما هو اكثر لان ماقدمته هي حقيقة وليست تشويه ,حقيقة كذبه وحقيقةمرضه . تحياتي

      حذف
    2. مجهوديحترم اتمني ان يعي الجميع ان ابو الفتوح خدعة اتمني ان تنتشر المدونة وتتداول بين الثوار لان من يدعم ابو الفتوح للاسف شباب الثورة

      حذف
  17. صراحة مقال مشوق فعلا جعلنى ارى كيف يكون الجهل نبراسا لبعض الناس الذين يبنون مقالات كاملة بناء على انصاف الحقائق و على غلطات عملية و علمية فادحة اما من ردوا بقى عشان الكلام جه على هواهم من غير مايراجعو اللى كتب اللى مقال كتبه و يوزنوه بالعقل فدول اللى بيعرفونى ليه توفيق عكاشة ليه مؤيدين فكرت كتير ارد ولا ماردش و بعدين صراحة قررت ارد عشان بس اثبت جهل صاحب المقال فى اشياء كتير و تحليله الموجه مثل و لا تقربوا الصلاة كدة اللى بياخد فيها انصاف الحقائق و انا هرد اثبات للحق فقط.

    اولا تعليم الراجل:
    فى البداية اود ان اوضح جزء قد يكون معروفا لكثير من الناس ان ستيف جوبس و بيل جيتس مكملوش حتى البكالريوس و مع ذلك قادوا اقوى صروح تكنولوجية فى العالم. نرجع لابو الفتوح من المعروف لاى انسان بيفهم فى الدراسات العليا و فى النظام الدراسى الجديد الذى يعتمد على ما يفضله الطالب ان الطالب حين ينتهى من البكالريوس يكون امامه اتجاهين اتجاه تقنى مثل انه يكمل ماجستير مثلا و دكتوراه او اتجاه ادارى مثل انه ياخد ماجستير فى الادارة و ده اللى ابو الفتوح عمله اخد ماجستير ادارة مستشفيات و هو من الحاجات اللى اهلته بعد كدة يمسك مدير مستشفيات بس طبعا الكاتب اهمل ذكر ذلك يأما نتيجة لجهله بالمعلومة او عن قصد و فى الحالتين هو مذنب. من المعروف ايضا فى فى الطب ان مش شرط يكملوا ياخدوا ماجستير و دكتوراه ممكن يعملوا زمالة مثلا و سنوات الخبرة تكون كافية و هو ايضا ما اهمل دكره كاتب المقال للتحريض و بيعتمد على ان فيه ناس مش هتراجع وراه و كأنه عالم ولا حاجة. و فى مجال ادارة المستشفيات الراجل نجح و اصبح بعد كدة امين عام الاطباء العرب اللى بشهادة كل من عمل معه مسلمين و مسيحيين الراجل اكثر امين عام قابلوه احتراما و ارقاهم فكرا و تفهما للاراء و الاعتدال ده برده اهملت ذكره و ده اللى اسمه نجاح مهنى و حتى و هو معتقل فى السجن اخذ ليسانس حقوق ليدلل مجداا على اجتهاده الشديد و حرصه على استغلال فترات عمره فى شىء مفيد باختصار خبرة فى الطب مع اى زمالة تقنيا تغنى عن الماجستير و انا مش مستنى من مرشح الرئاسى بتاعى يكتبلى عدد الحالات اللى عالجها ده شىء ماهمنيش ببصلة الحقيقة و لا يفرق مع اى حد اصلا. نجاح شديد فى المجال اللى اختاره لنفسه فى ادارة المستشفيات و ماجستير فى ادارة المستشفيات و ليسانس حقوق مع خبرة كبيرة فى السياسة من ايام مكان فى الكلية سواء اختلفت او اتفقت معاه فهو اكتسب هذه الخبرة.

    طبعا كاتب المقال الموجه فكريا فقط لاخذ انصاف الحقائق و بعض المعلومات الخاطئة لتوجيه الناس لم يذكر ما ذكرت لانه شىء مشرف اكيد مش بالطريقة اللى هو ذكرها و كأنه محققش حاجة بس يلا معلش ساعات الناس من كتر كرهها بتطلع اكتر من كدة ماعلينا ندخل بقى فى اللى بعده.

    كثير من الناس لا يعلمون ان ابو الفتوح بدأ حياته السياسية فى بداية ما دخل كليته يسارى ثم فعلا أبو الفتوح اسس بعد كدة الجماعة الاسلامية و يشير الكاتب الى البلاوى اللى عملتها الجماعة الاسلامية بعد ما الراجل سبها كأنه سبب فيها و لم يقف للحظة و يفهم اصلا انه هو من اسباب انه هو سابهم انه لقاهم تطرفوا بشكل شديد وانه اخد معظم من كانوا معتدلين ان ذاك و انضموا الى مكتب مصر للاخوان ساعتها. انا عن محاولاته التصادمية و الجو الرخيص :) بقى اللى بيشير اليه كانه فعلا موجود دلوقتى فعلا حصلت بس ده ايام مكان طالب فى الكلية اللى هو اصلا عادى كتير من الناس بتمر على مراحل مختلفة فى حياتها و لم يكلف نفسه بالاشارة طبعا ان الراجل بقى وسطى و فهم انه اللى كان بيعمله اوفر بعد كدة و ديه ميزة كبيرة جدا ان رئيسك يكون من الناس اللى بتعترف بغلطاتها مش دكتاتور مكابر و عشان كدة كان فيه صداقة بينه و بين حامدين صباحى الناصرى :) بس برده اغفل ده عادى يا جماعة بتحصل يعنى :) و ده طبعا عشان يوجه ان الراجل متطرف التنين :) طبعا. اما بقى عن مواجهته للسادات فهو لم يتجاوز الادب اطلاقا و فعلا السادات صدم من شجاعة ابو الفتوح و ذكر بعد ذلك السادات انه لم يعتقله لاعجابه بشجاعته بس انا بقى كان نفسى اشوف اصلا كاتب المقال و هو واقف كدة يقول نس الكلمتين دول للسادات و يورينا شجاعته :) بس مش مشكلة اما و ذكر حامدين صباحى فطبعا لم يذكر ان حامدين صباحى نفسه كان معجب بكلام ابو الفتوح بس عادى برده بعنى :) ماتخدوش فى بالكم ياجماعة بتحصل و برده طبعا ده مش عشان يا سمح الله يشوه موقف للراجل باجماع الكل انه من اشجع المواقف اللى ممكن حد يعملها الوقوف و التصحيح لحاكم حين يكون ماشى على خطأ.

    ردحذف
    الردود
    1. طبعا بقى جو بقى التمييز ضد المسيحيين فهو اكيد مشافش مواقف الراجل قبل كدة اما بقى ان تربط مواقف الراجل بكل سنة و انت طيب و تسيب افعاله و دفاعاته ده بسميه هرتلة عايز واحد ينافقك و السلام تقدر تشوف مواقفه قبل و بعد الثورة من المسيحيين و من المرأة على الرابط التالى minafayek.blogspot.com/2012/04/blog-post.html
      و طبعا برده حضرتك اهملت كل ده و عمال تدور على فيديو كل سنة و انتم طيبين و كأنه كان مثلا لو عملها المطلوب يسجلها ديه يا حضرت مواقف بين الناس و بعضها تقدر تراجع الرابط عشان كل ما يخص الموضوع ده.

      هادخل بقى على حتة البرنامج الانتخابى :) عشان الباقى المكتوب حسه صراحة اى كلام :) انا مشفتش فى حياتى صراحة عدم فهم للمصطلحات زى اللى حضرتك كاتبه اولا البرنامج المطروح هو نسخة المناقشة المجتمعية فطبيعى يبقى من غير بعض التفاصيل التنفيذية :) كون بقى انك مش فاهم ده ديه مشكلتك صراحة مش من المفروض نعد بقى هنا نشرحلك يعنى نسخة مناقشة مجتمعية أبو الفتوح هو الوحيد اللى قالك انا مش كاتب برنامجى الانتخابى لوحدى و اعلن عن 41 خبير فى مختلف التخصصات كتبو البرنامج معاه فطبيعى لما خبراء فى مختلف التخصصات يكتبوا حاجة انك تطلع بشوية حاجات مش فاهمها مش معنى ان حضرتك مش فاهم او مشفتش يبقى المشكلة فى البرنامج لان كتير غيرك شافوا و فهموا عادى :) مش ذنب الراجل قصر النظر او التحيز بدون اى دليل. طبعا حضرتك برده اغفلت و اهملت حتة الاحد عشر مشروع رئاسى اللى اطلقهم ابو الفتوح و هو الوحيد اللى عمل كدة و اللى كل مشروع منهم ماسكه خبير فى مجاله و ان من ضمن الناس اللى بتدعمه فى التكنولوجيا مدير جوجل مصر يعنى ارقى عقول هى اللى حواليه بس عادى برده ساعات كدة الموضوع ده يعينى بيوجع حتى و انت بتطرح تفاصيل :) زى مثلا اعادة الهيكلة تعنى تخفيض الاجور بتنسى ان الراجل قالحد ادنى و اعلى للاجور فبتسيب الحد الاعلى و هو ده اللى هيوفر و رحت ماسك فى الادنى :) عادى برده هعتبره ماخدتش بالك مش تحيز و عدم فهم. تحليلاتك تبدوا فى الظاهر منطقية بس زى ماوضحت فى النقطة اللى فاتت بتمسك جزء من غير الرؤية الشاملة و تحاول تستنتج اى حاجة غلط فبيطلع منك فى الاخر اى كلام و خلاص بس عادى برده يا جماعة نية الكاتب تمام و موضوعى مش متحيز ولا حاجة مدير جوجل مصر و ال والواحد واربعين خبير هم يعينى اللى مش فاهمين.

      :) اما البرنامج الذى تصفه بالمهلهل اللى هيخلى مصر من اقوى عشرين دولة اقتصادية فى العالم عادى يعنى لا املك الا ان ادعى لك بشفاء القلب و عدم حذف اللى انا كتبته :)

      لا تستطيع أن تحسب د.أبو الفتوح علي التيار الإسلامي أو جماعة الإخوان المسلمون فقط.. أنه مصري حتي النخاع.. عربي لآخر نقطة في دمه.. مسلم بكل ما يعنيه الإسلام والعقيدة من السماحة واليقين
      الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح سيرة طيبة تسبقه في كل مكان.. إن في شخصيته إشعاع خاص يحيطه بقدر كبير من الاحترام والمصداقية.

      بقلم: فاروق جويدة.
      الازدواجية فى المعايير و الحقد لا يؤدى بنا الى اى مكان ولا يجعل احد افضل من احد

      حذف
    2. شكرا لمرورك وتعليقك , من الجيد ان يتواجد تعليق من هذه العينة ليثبت اني فعلا علي حق بل وواضح انك ترد علي موضوع اخر وتنتقي ما يروقك بمنطق معوج وتخبط مدهش لا تعرف حتي علي ماذا ترد او ما تقول ولنري ذلك في النقاط التالية
      1- بخصوص التعليم أنا وضحت نقطة محددة وهو انه لم يحصل علي لقب دكتوراه في الفلسفة التي تعنيها كلمة دكتور بل هو طبيب , وكا تقول انت انه اختار الجانب الادراي اي انه ايضا ليس طبيب ممارس للمهنة , وتقول انني اهملت ان اذكر انه ادار بعض المستشفيات (التي هي تتبع جماعة الاخوان اصلا ) الموضوع هنا ليس لذكر ميزات أبو الفتوح (رغم ان ادراة مستشفيات الجماعة ليست ميزة بالاساس )بل العيوب التي تجعل المواطن لا يختار أبو الفتوح بالطبع المقارنة بستيف جوبز مضحكه حقا فلم يخترع ابو الفتوح شيئا او ابتكر شيئا ولم يفعل شئ ذا قيمة علي الاطلاق وقضي سنين عمره في الدفاع عن جماعة ظلامية ويبرر افعالها
      العجيب ان تقول ان البعض يتحدث عنه بكونه معتدل الافعال شئ والاقوال شئ اخر قد يعجبك قول احدهم لكنه في النهاية التقية الاخوانية المعروفة بالكذب والتلون ونري ذلك في مسيرة حياته من نشاته علي افكار القتل والارهاب ودفاعه عن مليشيات الاخوان بالازهر واخيرا افتخاره بقطب الذي تعد افكاره هي المنبع الرئيسي للقتل باسم الدين
      تتحدث انه ادرا مستشفيات لكنك تهملةانها مستشفيات الجماعة فهل هي خبرة تصلح ليكون رئيس دولة بينما عجز وهو في نقابة الاطباء ان يصنع شئ للاطباء من الناحية المهنية , تتحدث عن الاعتدال وتنسي زياراته لافغانستان مع من دربتهم المخابرات الامريكية ثم تتحدث عن الحيادية فما لك كيف تحكم
      تتحدث عن ان الرجل برئ من افعال الجماعة الاسلامية من اعمال القتل والتدمير لم ادعي عكس ذلك لكنه استن سنه السوء وساهم في بناءها بل وشارك في البداية بارهاب زملاءه في اعمال عنف اعترف هو بها الفارق هنا ادعاء الاعتدال ففي مسيرته في الاخوان تجد دعمه للمقاتلين العرب في افغانستان (والذي تدربهم المخابرات الامريكية ) وتربيته علي افكار المودودي ودفاعه عن مليشيات الاخوان ثم افتخاره بقطب وافكاره ثم تقول معتدل , وتنسي ايضا في حديثك عن السادات -وهذا ذكرته في التدوينة حمدين صباحي الذي تحث في نفس الموقف وتناقش ايضضا مع السادان ومخالفا له بشده لكن الحب يعمي البعض احيانا والقرد في عين امه غزال !!

      بالنسبة للاخوة المسيحين الجيد ان الرابط الذي وضعته جميل جدا واقتبس منه جملة
      <<<ملحوظة: بالرغم من اتصال ابو الفتوح بالانبا باخوميوس للتهنئة وبالرغم من وقفات الحملة قدام الكاتدرائية وقدام الكنايس في المحافظات اللي كانت فعلا لطيفة جدا ومتأكد ان ليها مردود قوي، بس شايف ان أبو الفتوح غلط انه مرحش الكاتدرائية ليلة العيد .. ورأيي انه لازم يروح في أقرب وقت
      طبعا لا وجود له في اربعين البابا شنوده والحجة انا مش فاضي , الكلام لا يوجد اسهل منه لكن الفعل هو الاهم هو لا يمن علي المسيحين بحربة الاعتقاد او بناء الكنائس لانها من المسلمات والبديهيات لكنه يتكلم عنها لانه مشكوك فيه بخصوصها

      بخصوص البرنامج الانتخابي فاجد المعلق يفتي بلا علم وكلام عائم بلا اي نقاط معينة ويبدو ان عمي قلبه اعمي بصره فلم يري الانتقادات التي نقلتها عن متخصص في علم الاقتصاد عمي القلب والبصر والتحيز بالجهل جعلك لاتري الانتقاد الموجه الي مشاريعه التي تدل علي جهل وسطحية بالغة وبنقاط معينة وبارقام محددة ثم اجد ردا عشوائيا طويلا وغير مترابط مما يؤكد اني علي الطريق الصحيح :)
      بالمناسبة ما اكثر من يقال عنهم خبراء هذه الايام تقال لطوب الارض بينما هو لا خبير ولا يحزنون
      الجيد هنا انك لاترد اصلا علي نقطه بل تحيله الي ان الراجل لامم شوية ناس بيفهموا وخلاص وتخدع بسهولة بكلام سطحي لكن عند الحديث بلغة العلم نجد الرد مش هتعرف اكتر من الخبراء وكأن الناس كالانعام تساق , الجيد ايضا انك في ردك لم تتكلم الا عن ثلاثة سطور وبسطحية مضحك لكنك تترك مثلا عنما يتحدث عن دعم دور مصر في منظمة الوحدة الافريقية التي حلت منذ عشر سنوات !!!!!!! ثم تحدثني عن الخبراء , يبدو انك تقصد الجهلاء
      برنامج مهلهل ملئ بالخداع والاكاذيب وشخصية تحيطها الشكوك ثم تحدثني عن الاشعاع الخارج من ابو الفتوح !!
      في النهاية وكما يقول المثل
      القرد في عين امه غزال !!!

      حذف
  18. للأسف هذه هى حقيقه الآخوان بشكل عام .. وهذا الكلام معلوم لكل الناس . وماينطبق على ابو الفتوح ينطبق على مرسى والشاطر وهالوما جرا .

    ردحذف
  19. بصراحة التحليل بتاع سيادتك جميل جدا - لكن عابه انك تحاملت ذيادة عن اللزوم - وكان فحوى تحليلك هو الدعوة لعدم انتخاب الدكتور ابو الفتوح ورأيك كان يصر على ذلك - كنت اتمنى ان تكتب تحليلك بعيد عن رغباتك انت شخصيا - واترك الامر لله ثم للقارىء - تحياتى

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لك اخي الكريم لمرورك وتعليقك , ربما هناك بعض الشدة لكنها ليست تحاملا لكنه رد فعل لمن يصور ابو الفتوح وكأنه الملاك الذي لا يخطئ والتهليل والتضخيم من قدراته و ما يعرضه من تصورات تخالف العقل والمنطق
      تحياتي

      حذف
  20. http://www.youtube.com/watch?v=8XiSAf898ao&feature=g-logo

    ردحذف
  21. مجود رائع،
    بس أنا عندي تعليق صغير على موضوع الدكتوراه، كلمة دكتور دي جاية من أوروبا وبالتالي لازم نستخدمها زي ما أصحاب اللغة بيستخدموها، وهي ليها معنيين: طبيب أو حاصل على دكتوراه في الفلسفة، لو راجعنا مثلا قاموس لونجمان:
    doctor: 1 someone whose job is to treat people who are ill 2 someone who has a doctorate - "usage note: doctor is the general word for someone who is professionally trained to treat people medically. Physician is a very formal word for a doctor" -- Longman Active Study Dictionary, second ed. page 192
    أنا دكتور وكاتب الكلام ده للتوضيح فقط بغض النظر عن المرشح، والمشكلة دي بتقابلني مع أصحابي الصيادلة لما اهزر معاهم واقولهم اننا بنتنازل ونسميهم دكاترة زينا، كمان قابلتنا مع اخوانا اخصائيين العلاج الطبيعي لما نقابة الأطباء عدلت قانون ممارسة العلاج الطبيعي

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لمرروك وتعليقك , الغرض الرئيسي والفكرة هنا هو توضبح قدرات أبو الفتوح العلمية المقتصرة علي الشهادة الجامعية ليس اكثر , وشكرا علي المعلومة ايها الطبيب D:

      حذف
  22. مع اختلافي معاكي في بعض النقاط وطريقة العرض بس الكلام مهم اوي

    كمان انا حسيت انك ناوية ترشحي احمد شفيق من المقال التاني بتاعك وده بيدي عدم حيادية اكتر

    ردحذف
  23. بس انا شايف انة عبارة عن جزء من سيرتة الذاتية بمعنى اصح الجزء السليى فى حياتة ومفيش اى تطرق لاى شئ ايجابى عملة واضح ان الاستاذة اللى كاتبة الموضوع كل اللى عايزاة تشوية بس والدليل على كدة انك ناشرة كل شئ بيسئ لية بس ومذكرتيش فى اى شئ ايجابى لية ودى غلطة كبيرة وقعتى فيها ....لازم يكون فى حيادية فى الموضوع وعشان يكون فى حيادية لازم تنشرى عن كل المرشحين سيرتهم الذاتية ولكن لازم تكون بنفس طريقة العرض دى بمعنى تنشرى كل الاشياء السيئة ومتنشريش اى شئ ايجابى

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لتعليقك ومروروك , تعليقك غريب للغاية انا اقول لماذا لا تنتخب ابو الفتوح اي ببساطة سلبيات المرشح ,وثانيا انا هنا لا اقيم مرشحين بل اكتب وجهة نظري مدعمة بادلة علمية ومنطقية ومن لديه وجه نظر اخري يعرضها بادلتها العقلانية والمنطقية

      حذف
  24. تفضلت مشكورا بانك عرفتنا مين ابو الفتوح الذي لا نعرفه....ولتكتمل مصداقية الموضوع يجب ان نعرف من انت وماهي خلفياتك وما هي توجهاتك حتي نعرف كيف ولماذا بذلت هذا المجهود...فهل تستطيع؟؟؟

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لمروك وتعليقك , وسؤالك عجيب حقا هل تناقش الرأي بالرأي والحجة بالحجة ام بمهاجمة الاشخاص وتوجهاتهم , هذه مدونتي الخاصة واكتب فيها ما يحلو لي بالمنطق والعقل ولا اجبر احد علي الاقتناع بما فيها الفيصل هو رغبته في اتباع العقل ام الهوي

      حذف
  25. عايزين يا برنس الجيل تدينا اللينك بتاع برنامج احمد شفيق كده ، على الاقل ابو الفتوح كتب برنامج اداك فرصه تنتقد و تحلل ، الانتخابات فاضل عليها كام يوم عايزين برنامج شفيق بقى هههههههههههههههههههههه

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لمرورك وتعليقك ,هل تعلم ان اعلان البرنامج الانتخابي قبل 30 ابريل بالاساس مخالف للقانون اي نقطة ضده وليست له بالاساس , طبعا طرح البرنامج المهلهل هذا علي الشعب بالمخالفةللقانون وبهذا المستوي دون تعديل الي الان استهانة بعقول الشعب المصري, بخصوص سؤالكبرنامج شفيق كان يمكنك زيارة اي موقع تابع للحملة لتجد بسهولة انه سيعلن في التوقيتات الرسمية الخاضعة للقانون المنظم للعملية الانتخابية والذي تحث عن بعض ملامحه في برنامج مصر تنتخب امس واول امس وعلي اي حال سؤال لا علاقة له بالموضوع بالاساس

      حذف
  26. اوووووووووووول مرة اقرأ مووووووووووضوع بالتركيز ده ولا اترك حتي الردود :D

    ردحذف
  27. أعانك الله زميلي العزيز على المظليين والشتامين ، الذين أصبحوا عبئاً على الثورة وهم الذين يتحدثون باسمها وتربحوا منها هم وأصنامهم.. وكل التحية على بحث بذل فيه مجهود حقيقي وكان الأولى أن يرد المظليون على الفكر بفكر وعلى المنطق بمنطق ، لا أن يستعملوا أسلوب انظر الكتاب ..

    ومن حقنا ، جميعاً ، أن نعرف كل برامج كل المرشحين ، وأن نعرضها على العقل ، وأن نسمع فيها كل الآراء ، مع أو ضد ، لا أن يتواطأ الإعلام مع بعضهم فلا يرينا إلا ما يريد هو أن نعرف ، أو يقرأ من البامفليت.. وصدق الكاتب الساخر الراحل "جلال عامر" حين قال ما معناه أن أكثر الناس كذباً هو الخاطب والمرشح لمنصب سياسي..

    أعانك الله على المظليين ، الذين يسكن عقلهم ألف مبارك ، فبعد خلع مبارك يريدون فرض مباركهم علينا ، حتى ولو كان بخلفية إسلامية..

    ردحذف
  28. تدوينة متميزة ومدونة متميزة أيضا. أحييك على مجهودك.

    أمس في لقاء (أبو الفتوح) على قناة النهار، راوغ في موضوع البيعة للمرشد. بالإضافة لما ذكره في كتابه عن البيعة، يوجد على موقع الإخوان الرسمي لائحتهم http://bit.ly/J4dyBC وبقراءة مادة (4-أ) و(4-ب) من الباب الثالث نعرف شروط العضوية + البيعة.

    هذه معلومة إضافية وإن كنت أتسائل هل هناك بيعة اخرى غير المذكورة في لائحتهم.

    ردحذف
  29. لهذه الأسباب التي ذكرتها سأختار مرسي

    ردحذف
  30. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف

ShareThis